‎بعد مشاركته في الألعاب العسكرية الدولية.. المنتخب الوطني العسكري الجزائري يعود إلى أرض الوطن

 ‎بعد مشاركته في الألعاب العسكرية الدولية.. المنتخب الوطني العسكري الجزائري يعود إلى أرض الوطن
شارك الخبر

عاد المنتخب الوطني العسكري، أمس السبت، إلى أرض الوطن الجزائر، إثر اختتام الطبعة السادسة للألعاب العسكرية الدولية التي جرت فعالياتها بفيدرالية روسيا من 23 أوت إلى 02 سبتمبر، بعد تحقيقه لنتائج مشجعة.

وعرفت هذه التظاهرة الرياضية الدولية، مشاركة الفريق الوطني العسكري في تخصصين، وهما “الفصيلة المحمولة جوا” و”الصديق الوفي”.

وتحصل فريق قيادة القوات البرية في التخصص الأول على المرتبة الرابعة حسب الفرق، كما تحصل على جائزة “الفريق المتحد” وجائزة أحسن رامي بقاذف الصواريخ RPG-7، بالإضافة إلى وسام وزارة الدفاع الوطني لفدرالية روسيا نظير مساهمته في تطوير الألعاب العسكرية الدولية.

أما في التخصص الثاني فتحصل فريق قيادة الدرك الوطني على المرتبة الثالثة حسب الفرق وكذا جائزة أحسن فريق في مسابقة السينوتقني والمرتبة الثانية في مسابقة الصيد والمرتبة الثالثة في سباق الأبطال، بالإضافة إلى جائزة أحسن حكم في الدورة.

تجدر الإشارة إلى أن المنتخب الوطني العسكري، كان في استقباله بالقاعدة الجوية بوفاريك بالناحية العسكرية الأولى، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، اللواء محمد قايدي رئيس دائرة الاستعمال والتحضير لأركان الجيش الوطني الشعبي نيابة عن الفريق سعيد شنقريحة، مرفوقا بإطارات سامية من مختلف هيئات وزارة الدفاع الوطني، وسيحظى باستقبال من طرف الفريق رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي صبيحة اليوم بمقر وزارة الدفاع الوطني.

سعاد قبوب مراسلة سكونك من الجزائر

آخر الأخبار