وزير الصحة الجزائري: سنقتني اللقاح ضد فيروس كورونا مهما كان سعره

 وزير الصحة الجزائري: سنقتني اللقاح ضد فيروس كورونا مهما كان سعره

وزير الصحة الجزائري عبدالرحمن بن زيد

شارك الخبر

سعاد قبوب

أكد وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات في الجزائر، عبد الرحمان بن بوزيد، أن الدولة عازمة على اقتناء اللقاح المضاد لفيروس كورونا لحماية المواطنين “مهما كان سعره” عند السماح بتسويقه.

وأوضح وزير الصحة خلال ندوة صحفية نشطها رفقة اطارات من الوزارة حول الوضعية الوبائية لتفشي فيروس كورونا، أن الجزائر انضمت إلى مجموعة “كوفكس” التي تتكون من 170 دولة لحماية مواطنيها باللقاح الذي يجريه حوالي 200 مخبر عبر العالم من بينهم 8 الى 10 مخابر بلغت مراحل متقدمة من التجارب العيادية.

وذكَّر بأن الجزائر انضمت الى مجموعة منظمة اليونسيف التي تجتهد لاقتناء 500 مليون حقنة خاصة باللقاح بسعر منخفض حيث تمكنت المنظمة من تخفيض السعر من 40 دولار إلى دولارين فقط.

وفيما يتعلق بالوضعية الوبائية التي شهدت منحنى تصاعديا لحالات الإصابة بفيروس كورونا خلال الأيام الأخيرة فقد أرجعها البروفيسور بن بوزيد إلى تراجع اليقظة والتخلي عن القواعد الأساسية للوقاية التي نصت عليها اللجنة العلمية لرصد ومتابعة تفشي الفيروس.

وهذا السياق شدد على ضرورة ارتداء الكمامة واحترام مسافة التباعد الجسدي وغسل اليدي بالماء والصابون والمحلول الكحولي، مذكرا بأن الدول التي احترم فيها سكانها ارتداء الكمامة توصلت الى تسجيل “صفر إصابة” مما يثبت أهمية هذه الوسيلة.

آخر الأخبار