مواجهات دامية في منطقة ناغورني قره باغ وواشنطن تطالب الطرفين بوقف الأعمال العدائية

 مواجهات دامية في منطقة ناغورني قره باغ وواشنطن تطالب الطرفين بوقف الأعمال العدائية
شارك الخبر

استمر القتال بين القوات الأرمينية والأذربيجانية بشأن منطقة ناغورني قره باغ الانفصالية صباح الاثنين مع نشر مدفعية ثقيلة على الجانبين حسبما قال الطرفان.

وتحدثت وزارة الدفاع في أرمينيا عن وقوع قتال خلال الليل في حين قالت وزارة الدفاع في أذربيجان إن القوات الأرمينية قصفت بلدة ترتر.

وأفاد متحدث باسم وزارة الدفاع الأرمينية في بيان أن “المواجهات العنيفة تواصلت خلال الليل”، في حين أكد مسؤولون في وزارة الدفاع في قره باغ مقتل 15 مسلحا، ما يرفع حصيلة القتلى في صفوف الانفصاليين المسلحين إلى 39 منذ اندلعت المواجهات الأحد.

 كما لقي خمسة مدنيين أذربيجانيين ومدنيان أرمينيان من قره باغ مصرعهم، وفقا حصيلة أُعلن عنها الأحد. ولم تعلن أذربيجان عن خسائرها العسكرية.

ووقع رئيس أذربيجان إلهام علييف مرسوما بالتعبئة العسكرية في ثاني يوم من الاشتباكات التي تبادل الطرفان، اللذان خاضا حربا على الإقليم في التسعينيات، اللوم على سبب اندلاعها. وأكد كل طرف سقوط قتلى في صفوفه.

وحضّت الولايات المتحدة الأحد أذربيجان والقوات الانفصالية في ناغورني قره باغ، المدعومة من أرمينيا، على “وقف الأعمال العدائية فورا” في هذه المنطقة المتنازع عليها، والتي تشهد مواجهات هي الأعنف منذ العام 2016.

   واتصل مساعد وزير الخارجية الأمريكي ستيفن بيغان بالطرفين من أجل “حضّهما على وقف الأعمال العدائية فورا، واستخدام قنوات التواصل المباشر القائمة لتجنّب مزيد من التصعيد، وتجنّب المواقف والأفعال غير المفيدة”، وفق بيان للخارجية الأمريكية.

وتابع بيان الخارجية الأمريكية “تعتبر الولايات المتحدة أن مشاركة جهات خارجية في العنف المتصاعد ستكون غير مفيدة ولن تؤدي إلا إلى تفاقم التوترات الإقليمية”.

كما دعت كذلك كل من فرنسا وألمانيا وإيطاليا والاتحاد الأوروبي إلى وقف فوري لإطلاق النار.

جيهان غديرة مراسلة سكونك  اﻹجبارية

آخر الأخبار