مصر تدين الحادث الإرهابي في مدينة سوسة التونسية

 مصر تدين الحادث الإرهابي في مدينة سوسة التونسية

مصر تدين الحادث الإرهابي في مدينة سوسة التونسية

شارك الخبر

أدانت جمهورية مصر العربية، الهجوم الإرهابي الذي استهدف رجلي أمن بالحرس الوطني في مدينة سوسة التونسية، مما أسفر عن مصرع أحدهما وإصابة الآخر.

وأعربت وزارة الخارجية المصرية، في بيان صادر أمس الاثنين، عن تعازي مصر إلى تونس الشقيقة وأسرة الضحية، وتمنياتها بسرعة الشفاء للمُصاب.

وأكدت وزارة الخارجية رفض مصر التام لكل أشكال الإرهاب والعنف والتطرف، وتضامنها مع تونس في مواجهة آفة الإرهاب البغيضة، وكل ما يستهدف أمنها واستقرارها.

وكان المتحدث باسم الحرس الوطني التونسي حسام الدين الجبالي، قد أعلن مقتل عنصرًا من الحرس الوطني، الأحد الماضي، في اعتداء إرهابي بمدينة سوسة السياحية شرق تونس.

وقال “الجبالي” في تصريحات صحفية، “إن دورية أمنية تضم اثنين من أعوان الحرس الوطني تعرضت للاعتداء بسكين في وسط مدينة سوسة من طرف إرهابي”، مضيفا أن “واحدا منهما استُشهد والثاني مصاب بجروح في المستشفى”.

ووفق تصريحات المتحدثة باسم محكمة سوسة إيمان بن حميدة، فقد شارك أربعة أشخاص كانوا على متن سيارة رباعية الدفع في الهجوم على دورية أمنية في مفترق طرق بمنطقة أكودة، قبل أن تتم تصفية ثلاثة منهم، بينما تجري ملاحقة عنصر رابع.

وفي وقت لاحق أفاد رئيس الحكومة التونسية هشام المشيشي، في تصريحات للصحفيين بمدينة سوسة، بأن قوات الأمن أوقفت العنصر الرابع.

هشام سرحان – مراسل سكونك في مصر

آخر الأخبار