” لا كلينيك مونترو” رحلة استجمام ساحرة تبدأ بتجميل الوجه لتصل الى الأعماق

 ” لا كلينيك مونترو” رحلة استجمام ساحرة  تبدأ بتجميل الوجه لتصل الى الأعماق
شارك الخبر

جيهان غديرة

في إطار السياحة العلاجيَّة، تقع عيادة التجميل السويسرية “لاكلينيك مونترو “، في مكان جميل وهادئ، مع إطلالة رائعة على البحيرة وجبال الألب السويسريَّة.

وقد أسَّست هذه العيادة سمعةً محليَّةً ودوليَّةً تراكمت من نجاحاتها على مرِّ السنين، وباتت معروفة بجودة العمل وجدِّية الرعاية .العلاجيَّة التي تقدمها للمريض السويسري والزائر العالمي


يتصف مبنى عيادة “لاكلينيك مونترو” بديكور مذهل، مع مجموعة الأعمال الفنيَّة التي تغطي جدران صالة الاستقبال، والتي تعود لمؤسس هذه العيادة الدكتور ميشيل فولك، ما يشعر الزائرون بالأريحيَّة.

وقد اختار الدكتور فولك فريق عيادته الطبِّي بعناية، إذ لدى أعضاء هذا الفريق رؤية مختلفة للجمال تثير الخلاف مع أسطورة الكمال الجسدي والصورة النمطيَّة. تلتقي في رؤية هذا الفريق الحواس والجوهر والجسد والروح في انسجام، لتكشف عن جمال الشخص.

كما ينتقي الفريق الإجراءات الصحيحة والعلاجات الشخصية الدقيقة ويُقدِّم الحلول لتلبية متطلِّبات المرضى في مجالات الجراحة التجميليَّة، ومكافحة الشيخوخة، والعناية بالأسنان والأمراض الجلديَّة التجميليَّة.

وفي هذا الإطار، تلتزم “لاكلينيك مونترو” بتزويد مرضاها بالعناية الحديثة والتكنولوجيا المتقدِّمة. وقد طوَّرت العديد من الشراكات مع العلامات التجارية الرائدة في مجال مستحضرات التجميل على مرِّ السنين، ومنها شركة “هيلينا روبنتشاين” للعناية التجميليَّة المتقدِّمة الفائقة لمكافحة الشيخوخة.

وكذلك شركة “الأبحاث البيولوجية” للمنتجات الخام النقيَّة وعلاجات الوجه المحدَّدة لمكافحة الشيخوخة، وشركة أنظمة LBG للرعاية عالية التقنية لتنشيط البشرة الطبيعيَّة وشركة “بيولوكس ميديكال” لعلاج الشعر والجلد بواسطة الضوء.


علاجات غير مؤلمة


يتوحَّد مجال الجراحة الترميميَّة مع التجميل راهنًا، ويتسارع ذلك مع احتياجات الشباب الأصغر سنًّا في المناطق الحضريَّة. الشباب السائرون بخطى سريعة، والباحثون عن أقلِّ علاجات ممكنة وغير مؤلمة. وتحقيقًا لهذه الغاية، فقد افتتح الدكتور ميشيل فولك عيادة حديثة تدعى “بيوتي سويت” في قلب لوزان.

والتي تُقدم للمرضى استشارات جراحيَّة تجميليَّة ومركز تجميل مُتطوِّر الخدمات، حيث الأطباء والاختصاصيُّون المدرَّبون في “لاكلينيك مونترو” يعملون من خلال المواعيد المحدَّدة للمرضى، الذين يبحثون عن تجربة خاصَّة بهم وتشخيص فوري وعلاج تجميلي مناسب لكل مريض.

أقسام المركز

الجراحات التجميلية والترميمية

يجتمع كبار الأخصائيين الأكفاء في ” لاكلينيك مونترو ” من أجل اكتمال جمال الوجه والشعر والعمل على تحسين مظهر الجسد من أجل تحويل كل التوقعات إلى واقع ملموس.

لدى استشارتك الأولى تعطى لكِ الفرصة لطرح أية استفسارات أو تساؤلات تتعلق بالإجراءات التجميلية والنتائج المتوقعة وعملية الاستشفاء والنقاهة قبل اتخاذ القرار النهائي.


ووفق دراسات حديثة، تحتاج امرأة واحدة من أصل 8 نساء مصابات بسرطان الثدي إلى اسئصال كامل للثدي، وهنا يبرز دور “لاكلينيك مونترو” في سويسرا كعيادة رائدة لمساعدة النساء في كفاحهن لاستعادة هويتهن البدنيَّة والنفسيَّة والشخصيَّة.


الجدير بالذكر، أن البروفسور فيليب بلونديل هو خبير عالمي رائد في جراحة الثدي التجميليَّة والترميميَّة، وهو جرّاح تجميل يعمل في عيادة “لاكلينيك مونترو” السويسرية، وبروفيسور لجراحة التجميل ورئيس قسم الجراحة التجميليَّة والترميميَّة في مستشفى جامعة “جنت” ببلجيكا.

البروفسور فيليب بلونديل

الطب التجميلي وطب الجلدية

يتم في ” لاكلينيك مونترو ” توفير العلاجات المتطورة غير الجراحية لتصحيح العلامات الأولية للشيخوخةو يمكن للطب التجميلي أن يجد حلولاً مبتكرة بجانب الجراحات التي تستطيع بدورها استعادة شباب البشرة والمظهر الجميل.

ويشمل هذا التخصص العديد من التقنيات مثل التقشير والحشو بالبوتكس أو الفيلير والعلاج بالليزر وتقليل الدهون بواسطة تقنية النحت البارد «Coolsculpting».

بواسطة طب التجميل يمكن إعادة توازن ملامح الوجه وتوحيد طبيعة البشرة والتخلص من جميع التصبغات ( الحمراء – البنية – السوداء .)والقضاء على التجاعيد وتنعيم الجلد، مما يضفي مظهراً شبابياً وحيوياً

تجميل الأسنان

لأن الابتسامة واحدة من أهم سمات الجمال، ولأن صحة الفم والأسنان هي واحدة من أهم أساسيات التجميل ونظراً لارتباط صحة الجسم بصحة الفم والأسنان فقد ضمت عيادة ” لاكلينيك مونترو ” منذ تأسيسها مركزاً لتجميل الأسنان حيث يتم اجراء فحص طبي شامل للفم والأسنان قبل إجراء أي خدمة علاجية أو جراحية أو تجميلية للتأكد من صحتها ويمتلك المركز فريقاً متعدد التخصصات من أمهر أطباء الأسنان وجراحي الوجه والفكين ومساعدي أطباء الأسنان.

تتمثل بعض العلاجات المضادة للشيخوخة في تطبيق وتثبيت القشور الخزفية التجميلية على الأسنان. تمنح تلك التقنية الجراحية .المحدودة ابتسامة مشرقة وتستعيد هيكل الأسنان الأصلي وتدعمه


كما تتميز لاكلينيك للأسنان بجميع خدمات الجراحة والزراعة لعظام الفك والأسنان اضافة الى تجميل وتبييض الأسنان , لدينا إمكانات كبيرة جداً وبالأخص على صعيد دقة وسرعة الإنجاز.

مكافحة الشيخوخة والتغذية

الحفاظ على الصحة أمر في غاية الأهمية ولذلك تم تصميم برامج خاصة لإدارة الوزن وإزالة السموم ومكافحة الشيخوخة من أجل تعزيز صحة المرضى وتحقيق أقصى قدر من التأثير وطول العمر والفوائد الناجمة عن الإجراءات التجميلية.

و تخضع جميع برامج لاكلينيك المتخصصة إلى التقييمات الصحية المتكاملة التي تستطيع أن تكشف عن الحالة البيولوجية وحتى البرمجة الجينية للجسم. تشمل البرامج المصممة بعناية خطط النظام الغذائي الشخصية والأنشطة البدنية والتدليك والسبا.

الجمال والرشاقة

استناداً إلى مهارة خبراء لاكلينيك، يقدم مركز LPG وعيادة التجميل مزيجاً فريداً من العلاجات التجميلية وإجراءات مكافحة الشيخوخة باستخدام تقنيات متطورة من المساج الخاص بتنشيط الدورة الدموية لإيصال الدم إلى جميع خلايا الجلد السطحية، بالإضافة الى تقنيات المساج الخاصة بشفط الهواء من الجلد وإعادة ضخه مرة ثانية، فضلاً عن التخسيس وتقنيات إعادة التشكيل.

يعمل كل من خبراء جراحات التجميل وأخصائيي الأمراض الجلدية معاً بشكل دائم من أجل ضمان الظروف المثلى لأية تدخلات أو إجراءات، فقبل الجراحات أو العلاجات التجميلية يتم إعداد البشرة من خلال تحفيز الخلايا، أما بعد الانتهاء من الجراحة أو العلاج فيتم إخفاء الاحمرار وتقليل الإلتهابات وتسريع عملية الاستشفاء.

لمحة عن أطباء واختصاصيي «لاكلينيك مونترو»

د.كلودي ريغولو دكتورة تجميل

انضمت الدكتورة كلودي ريغولو إلى عيادة ” لاكلينيك ” عام 2014، وهي طبيبة وممارسة عامة، أكملت دراساتها العليا في مجال طب التجميل ومكافحة الشيخوخة. تتمتع الدكتورة بمهارة وتخصص كبيرين في مجالات العلاج عن طريق الحقن (التوكسين بوتولينوم، والحشو، وتعزيز الجلد)، والعلاجات الخفيفة (الليزر، وتقنيات أضواء إل إي دي).

د.سيرجلوهو أخصائي جراحات التجميل

الدكتور سيرجلو أتم تخصصه في الطب التجميلي في لوزان ثم تدرب في فرنسا – السويد – وإسبانيا، أمضى سنتين من العمل الميداني في باريس، يعد مؤلفاً للعديد من النشرات العلمية واستشاري تقنيات «Crisalix» التجميلية.

يتمتع بخبرة واسعة ويعد من أشهر الجراحين عالمياً في مجال جراحات الثدي التي تشمل أحدث التقنيات المبتكرة. تنطوي اهتماماته على الطب التجديدي الذي يهدف إلى إصلاح الأنسجة التالفة.

إيرين بروش خبيرة تجميل والمشرفة على معهد التجميل

تقدم السيدة بروش من خلال لاكلينيك منتجات صنعت خصيصا بالتعاون مع هيلينا روبنشتاين من لوريال العالمية لتلائم كل سيدة على .حدة وتتم متابعة التحسن والنتائج


كما أن لديها خبرة كبيرة في الماكياج ومستحضرات التجميل الفاخرة. تمتلك السيدة بروش مهارات اتصال متميزة تؤهلها إلى أن تكون خبيرة تجميل من الطراز الرفيع.

جان مارك تيتير أخصائي علاج طبيعي وخبير تقنيات lpg

السيد مارك تيتير هو أخصائي وخبير في العلاج الطبيعي والتدليك ومتخصص في تقنيات التدليك الخلوية والميكانيكية لتنشيط الجسم والوجه لأغراض التجميل والعلاجات المختلفة.

كما أنه يستخدم أجهزة «LPG»لعلاج تجاعيد الوجه وتنعيم الجلد، وبوجه خاص من أجل مكافحة السيلوليت، بالإضافة إلى استخدامه العديد من العلاجات غير الجراحية.

Adresse : Avenue de Collonge 43, 1820 Montreux, Suisse

 Téléphone : +41 21 966 70 00

Rendez-vous: laclinic.ch

https://www.instagram.com/laclinicmontreux/channel/

https://www.facebook.com/LACLINIC/about/?ref=page_internal

آخر الأخبار