كوماروف: عقوبات أوروبا لن تؤثر على تمويل المحطة النووية التركية

 كوماروف: عقوبات أوروبا لن تؤثر على تمويل المحطة النووية التركية
شارك الخبر

سعاد قبوب

أعلن نائب المدير العام لمؤسسة الطاقة النووية الروسية (روساتوم) كيريل كوماروف أن عقوبات الاتحاد الأوروبي على موسكو لن تشكل مشكلة على تمويل محطة “أق قويو” للطاقة النووية في ولاية مرسين جنوبي تركيا.

وجاء ذلك في تصريحات بمعرض الطاقة النووية الدولي الثاني عشر في مدينة سوتشي الروسية، أين أوضح فيه كوماروف أن “أق قويو” يعد أكبر موقع لبناء محطة طاقة نووية في العالم، مشيرا إلى أن أكثر من 20 ألف شخص يعملون في موقع البناء وأنه يجب في العام 2023 الانتهاء من أعمال البناء الرئيسية للوحدة الأولى وإدخال الوقود النووي، فتركيا اقتربت كثيرًا لتصبح قوة نووية ودولة صاحبة تكنولوجيا نووية.

وأكد أن جميع التزامات تمويل المشروع تعود للجانب الروسي، وأن هذه النقود هي أموال روساتوم الخاصة وقروض من البنوك الروسية التي تمنح الأموال بشكل نشط، قمنا العام الماضي لأول مرة بسحب التمويل المصرفي بالكامل وفقًا لمبادئ التمويل الأخضر، مضيفا أنه خلال العام الماضي فقط سحبنا أكثر من 800 مليون دولار من البنوك من نوع التمويل الأخضر، وبالإضافة إلى هذه القروض المالية الخضراء، هناك قروض منتظمة غير مرتبطة بالتزامات خضراء، لذلك فإن الوضع بالنسبة للمشروع مستقر تمامًا، ويمكنني القول إن العقوبات لم يكن لها تأثير أبدًا عليه.

آخر الأخبار