عناصر الشرطة الفرنسية فى احتجاج مفاجئ وسط باريس

 عناصر الشرطة الفرنسية فى احتجاج مفاجئ وسط باريس

Police officers attend a demonstration against French Interior Minister Christophe Castaner’s reforms, including ditching a controversial chokehold method of arrest, following the death in Minneapolis police custody of George Floyd, near Arc de Triomphe in Paris, France, June 12, 2020. REUTERS/Gonzalo Fuentes

شارك الخبر

وكالات

فاجأ عناصر الشرطة الفرنسية الرئيس مكرون و وزير الداخلية الفرنسي بقيامهم بالأحتجاج وسط باريس و قد قاموا بإيقاف سيارتهم عند قوس النصر محتجين على اتهامهم بالعنصرية و العنف .

جاء هذا عقب خطاب مكرون الذي ظهر فيه على شاشة التليفزيون الفرنسي معترفاً بان هناك بعض الحوادث التى تحدث من قبل الشرطة نتيجة للعنصرية و العنف حيث يعتمد رجل الشرطة فى تقيمة على لون و اسم و عنوان الشخص الذي تتحري او توقفة الشرطة الفرنسية ، و هذا ما كانت قد ندد به عشرات المحتجين من الشعب الفرنسي فى مظاهرات اندلعت فى فرنسا عقب حادثة وفاة جورج فلويد وكذلك للتنديد بوفاة الشاب الأسود، أداما تراوري ، الذي توفي في الحجز في العام 2016، وهي قضية لا تزال قيد التحقيق.

صورة من الخطاب التلفزيوني للرئيس مكرون -نقلاً عن موقع يورو نيوز

وأضاف الرئيس الفرنسي “نحن أمة يجب أن يجد كل فرد فيها مكانه أياً كانت أصوله وأياً كان دينه. هل يصح ذلك في كل مكان وعلى الجميع؟ كلا”.

وأعلن “يجب أن يتواصل كفاحنا، أن يشتد لاتاحة المجال أمام حيازة الإجازات والوظائف التي تنجسم مع جدارة وكفاءة كل شخص، والكفاح ضد أن يبقى الاسم، الرابط، لون البشرة يقلّص غالبا تكافؤ الفرص الذي يجب أن يتمتع به كل شخص”.

آخر الأخبار