عملية التصويت على مشروع تعديل الدستور في الجزائر متواصلة

 عملية التصويت على مشروع تعديل الدستور في الجزائر متواصلة
شارك الخبر

سعاد قبوب

عملية التصويت على مشروع تعديل الدستور في الجزائر، متواصلة لغاية الإغلاق الرسمي لمكاتب الاقتراع في حدود الساعة التاسعة ليلا بتوقيت غرينتش.

ويعد الاستفتاء لـجزائر جديدة وتزامنا مع الذكرى الـ66 لتحرير الجزائر من الاستعمار الفرنسي، و لدعم مطلق لمبادرة الرئيس عبد المجيد تبون، الساعي إلى طي صفحة الحراك الذي عارض الانتخابات التي جاءت به.

ويدلي أكثر من 24 مليون ناخب جزائري بأصواتهم في استفتاء تعديل الدستور تحت شعار “نوفمبر 1954 التحرير.. نوفمبر 2020 التغيير”.

السيدة الأولى في الجزائر تؤدي الواجب الإنتخابي بالنيابة عنه

وأدلت حرم رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون الواجب الإنتخابي بالنيابة عنه.

وشاركت السيدة الأولى في الجزائر في الاستفتاء حول مشروع تعديل الدستور بمدرسة أحمد عروة بنادي الصنوبر بتوكيل من الرئيس تبون.

وقال مستشار رئيس الجمهورية عبد الحفيظ علاهم، ان رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون بصحة جيدة.

وأضاف مستشار الرئيس، بعد إدلائه بصوته حول مشروع تعديل الدستور، أنه لا يوجد ما يستدعي القلق بخصوص صحة الرئيس تبون، موضحا أن الشعب الجزائري ليس قاصرا، وهو شعب يعرف مصلحته جيدا.

آخر الأخبار