شركة سويدية مغمورة تحقق أعلى قيمة بين مطوري ألعاب الفيديو في أوروبا

 شركة سويدية مغمورة تحقق أعلى قيمة بين مطوري ألعاب الفيديو في أوروبا
شارك الخبر

وكالات- سكونك

أصبحت شركة سويدية، لم تكن شهيرة نسبيا، أكبر مطور لألعاب الفيديو في أوروبا من حيث القيمة، بعد موجة غزيرة من الصفقات في المنطقة.

وأعلنت “إمبريسر جروب”، عن 27 عملية استحواذ على مدار الـ 12 شهرا الماضية، وفقا لبيانات وكالة بلومبرج.

وتجاوزت وتيرة عمليات الاستحواذ التي قامت بها الشركة كلا من شركة خدمات الأعمال في المملكة المتحدة “مارلو” التي أعلنت عن 12 عملية شراء خلال نفس الفترة، وشركة الاستثمار السويدية ليفكو، التي أبرمت 16 عملية.

وبدأ لارس وينجفورس /44 عاما/، مؤسس إمبريسر، المشروع عندما كان شابا في سن المراهقة يبيع الرسوم الهزلية عن طريق طلبات بريدية قبل أن يتوسع في مجال ألعاب الفيديو.

وارتفعت قيمة أسهم الشركة بأكثر من 30 ضعفا منذ طرح عام عام أولي جرى في عام 2016، لتتجاوز الشركة منافستها الفرنسية أوبيسوفت انترتينمنت هذا العام، بقيمة سوقية وصلت إلى 13 مليار دولار.

وأدت حملة الاندماج والاستحواذ أيضا إلى زيادة قيمة حصت وينجفورس في شركة امبريسر إلى 4ر28% في 31 آذار/مارس – بزيادة من 4ر1 مليار دولار قبل عام إلى 4ر2 مليار دولار حاليا، وفقا للبيانات التي جمعتها بلومبرج.

ورغم أن العديد من عمليات الاستحواذ التي قامت بها إمبريسر كانت صغيرة، إلا أن الشركة تتزايد باطراد في الحجم.

آخر الأخبار