سنستمر في القتال حتى النهاية.. زعيم «تحريرتجراى» يتوعد القوات الإثيوبية

 سنستمر في القتال حتى النهاية.. زعيم «تحريرتجراى» يتوعد القوات الإثيوبية
شارك الخبر

عمرو البارودى- وكالات

قال زعيم الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي في إثيوبيا، دبرصيون غبرمكئيل، مساء السبت، إن قواته ستواصل قتال الحكومة الإثيوبية، وذلك بعد ساعات من إعلان أديس أبابا اكتمال العمليات العسكرية للجيش في الإقليم.

وأضاف: “وحشيتهم لن تزيدنا إلا إصرارا على محاربة هؤلاء الغزاة حتى النهاية”،

وردا على سؤال عما إذا كان ذلك يعني أن قواته ستستمر في القتال، أجاب دبرصيون: “بالتأكيد. الأمر يتعلق بالدفاع عن حقنا في تقرير المصير”.

وفي وقت سابق، قال رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد علي، إن الشرطة تبحث عن قادة الجبهة وإنه سيتم القبض عليهم وتقديمهم للمحاكمة.

وأضاف أن العمليات العسكرية في إقليم تيغراي اكتملت، وذلك بعد فترة وجيزة من إعلانه سيطرة القوات الاتحادية بشكل كامل على مدينة مقلي عاصمة الإقليم.

وقال آبي أحمد على “تويتر”: “يسرني أن أعلن أننا أكملنا وأوقفنا العمليات العسكرية في إقليم تيغراي. الحكومة الاتحادية تسيطر الآن بشكل كامل على مدينة مقلي”.

وذكر رئيس الوزراء، الذي وصف هجوم الحكومة بأنه عملية لاستعادة القانون والنظام: “ستواصل الشرطة الاتحادية الآن مهمتها في اعتقال مجرمي الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي وتقديمهم إلى المحكمة”.

ومن الصعب التحقق من صحة ادعاءات كل الأطراف نظرًا لانقطاع الاتصالات الهاتفية والإنترنت بالمنطقة، بالإضافة إلى فرض قيود مشددة على دخول الإقليم منذ بدء القتال.

آخر الأخبار