“ويليامز” في ملتقى الحوار الليبي: البعثة تواصلت مع النائب العام بشأن اتهامات الرشاوى

 “ويليامز” في ملتقى الحوار الليبي: البعثة تواصلت مع النائب العام بشأن اتهامات الرشاوى
شارك الخبر

جيهان غديرة

تباينت ردود أفعال السياسيين الليبيين بشأن قدرة “منتدى الحوار” الذي انتهت جولته الأولى في تونس الاثنين الماضي، على أن يستكمل الأسبوع الحالي افتراضيا، وسط خلافات عميقة حول ما وصفته البعثة الأممية بـ”المزاعم الجادة” المتعلقة بعرض بعض الأثرياء الليبيين رشاوى على المشاركين لشراء أصواتهم لترشيحهم لرئاسة الحكومة المقبلة.

لكن في المقابل،  هناك توجه شعبي يؤكد أهمية الانتهاء سريعاً من المرحلة الانتقالية وصولاً إلى موعد الانتخابات التي اتفق المشاركون على إجرائها في 24 ديسمبر (كانون الأول) 2021.

لكن  الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة ورئيسة بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بالإنابة، ستيفاني وليامز، في بيان نشرته البعثة، طمأنت الراي العام  والمشاركين في الحوار .

 وقد أعلنت  إحالة التقارير التي تتحدث عن وجود “مزاعم رشوة”  في ملتقى الحوار السياسي الليبي إلى فريق الخبراء التابع للأمم المتحدة، مضيفة أن البعثة تواصلت مع القائم بأعمال النائب العام الليبي لمعالجة هذه المسألة.

و أكدت أنه “بمجرد توفر أية معلومات فيما يتعلق بهذه المزاعم سيكونون أول من يطلع عليها”.

وأشارت إلى أن “هذه التقارير قد أحيلت إلى فريق الخبراء التابع للأمم المتحدة، نظراً لأن هذه الأفعال، إذا ثبت حدوثها، يمكن أن تشكل عرقلة للعملية السياسية وقد يخضع المعرقلون للعقوبات” .

وبالنسبة لمشكلة التهديدات التي توصل بها بعض المشاركين في الملتقى، شددت على “إن البعثة لا تتسامح مع استخدام خطاب الكراهية والتحريض على العنف الذي يستهدف أعضاء ملتقى الحوار السياسي الليبي”.

وعقدت ستيفاني وليامز، الإثنين، الاجتماع الافتراضي الأول للجولة الثانية من ملتقى الحوار السياسي الليبي لمناقشة الخيارات المتاحة المتعلقة بآليات اختيار السلطة التنفيذية الموحدة لقيادة المرحلة التمهيدية التي تسبق الانتخابات.

وتأتي هذه الجولة تزامنا مع جلسة مفاوضات بين شقي مجلس النواب الليبي في طنجة المغربية لبحث آليات توحيد المؤسسة التشريعية في البلاد.

وخلص إلى أن بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا ” لطالما دعمت وحدة مجلس النواب، ونأمل أن يفي المجلس بتوقعات الشعب الليبي لتنفيذ خارطة الطريق التي اتفق عليها ملتقى الحوار السياسي الليبي من أجل إجراء انتخابات وطنية في 24 ديسمبر”.

آخر الأخبار