جولة في الصحف العربية والعالمية

 جولة في الصحف العربية والعالمية
شارك الخبر

محمد أزناك

عنونت جريدة الشرق الاوسط : سعد الحريري عرّاب «الفرصة الأخيرة» يترأس الحكومة مجدداً رغم الاحتجاجات.

وأشارت الصحيفة أن الحريري الذي يرأس الحزب السني الأكثر تمثيلاً، يقدم نفسه على أنه عرّاب «الفرصة الأخيرة» المتمثلة في المبادرة الفرنسية لحل الأزمة اللبنانية ، كما أن قال بعد تكليفه إنه يعتزم تشكيل حكومة «اختصاصيين من غير الحزبيين».

وذكرت الصحيفة أن لبنان يشهد أزمات متتالية من انهيار اقتصادي متسارع فاقم معدلات الفقر، إلى قيود مصرفية مشدّدة، وتفشّي وباء «كوفيد – 19». وأخيراً انفجار مروّع في مرفأ بيروت.

أما “الدايلي ميل ” أوردت تشكيك عالم امريكي في نتائج دراسة أجرتها وزارة الدفاع الأميركية، أكدت فيها أن خطر انتقال فيروس كورونا على متن الطائرات «غير موجود تقريباً»، قائلاً إنها اعتمدت على «حسابات غير دقيقة» لإقناع العالم بسلامة الطيران.

وتابعت الصحفية البريطانية “أن ديفيد فريدمان، المتخصص في الأمراض المعدية، شعر بالضيق الشديد بعد أن قام باحثو الدراسة بالاستشهاد ببحث سبق أن أجراه يُظهر أن أنظمة التهوية في الطائرات تقوم بترشيح الهواء بكفاءة، وإخراج الجسيمات التي يمكن أن تنقل الفيروسات، مشيراً إلى أن كلامه لا ينفي إمكانية الإصابة بالفيروس على متن الطائرات.

أوردت صحيفة ال”غارديان” البريطانية أن رئيس الوزراء العراقي مصطفى الماضي يزور بريطانيا ضمن جولة أوربية،و قال إن بلاده ستخوض مفاوضات مهمة مع واشنطن بعد الانتخابات الرئاسية الأميركية بشأن سحب إضافي للقوات الأميركية من العراق وشروط إعادة انتشارها.

وتابعت “ذا غارديان” نقلا عن الكاظمي “إن الجميع يبحث عن فرصة للحوار “، “والعراق يبحث عن فرصة لتجاوز هذه القضية الحساسة وتداعياتها أيا كان ساكن البيت الأبيض، في إشارة إلى الرئيس المحتمل للولايات المتحدة الأمريكية بعد الانتخابات القادمة.

وأوضح الكاظمي حسب صحيفة الغاريان أنه مجبر على تحقيق توازن صعب بين أميركا وإيران، مبينا أنه يفضل السير في الوسط. وأشارت “الشرق الأوسط” إلى تراجع زخم الاحتجاجات تدريجيا في الشارع، ما أعاد بث الحياة في الطبقة السياسية الحاكمة التي كبّلت حكومة الاختصاصيين التي شكّلها حسان دياب بعد سقوط حكومة الحريري الأخيرة، وأدت إلى اعتذار مصطفى أديب عن تشكيل حكومة رغم الضغوط الدولية.

أما “الاهرام المصرية” نشرت مقالات تبرز فيه تقديم مصر مساعدات طبية للكونغو الديموقراطية، والذي يأتي في إطار توجيهات القيادة السياسية المصرية بالاستمرار في تقديم الدعم للدول الإفريقية الشقيقة في المجالات ذات الأولوية وفي مقدمتها الرعاية الصحية.

ونقلت الجريدة عن السفير المصري في الكونغو “أن هذه ليست المرة الأولى التى تقدم فيها مصر مساعدات طبيىة إلى الكونغو الديمقراطية، حيث سبق إرسال مساعدات ومستلزمات طبية منذ عدة أشهر فى إطار جهود مكافحة وباء إيبولا وأيضاً لاحتواء جائحة كورونا.

آخر الأخبار