جنيفر لوبيز وأليكس رودريغيز ينفصلان نهائيا

 جنيفر لوبيز وأليكس رودريغيز ينفصلان نهائيا
شارك الخبر

سعاد قبوب

أعلنت المغنية جينيفر لوبيز إنفصالها عن لاعب البيسبول السابق أليكس رودريغيز، بعد خطبة دامت عامين.

وقال النجمان الأميركيان في تصريح لبرنامج “توداي” الصباحي عبر شبكة إن بي سي” التلفزيونية “لقد أدركنا أننا أفضل كصديقين ونأمل في أن نبقى كذلك”.

وأضافا ” سنواصل العمل معا ودعم بعضنا في أعمالنا ومشروعاتنا المشتركة ونتمنى الأفضل لبعضنا بعضا ولأطفالنا، بدافع الإحترام لهم.”

وتداولت وسائل إعلام أميركية في 12 آذار/ مارس المنصرم، أن النجمان الأمريكيان فسخا خطوبتهما، إلا أنه حينها نفى الاثنان الخبر موضحين أنهما يعملان على بعض الأمور.

وكان من المقرر أن يتزوجا النجمان في صيف 2020، واشتريا منزلا بقيمة قُدّر بـ32,5 مليون دولار على جزيرة ستار آيلند الاصطناعية في ميامي، لكن الزفاف أرجئ بسبب جائحة كورونا.

آخر الأخبار