تونس.. أهالي الشابة يهددون بهجرة جماعية نحو إيطاليا

 تونس.. أهالي الشابة يهددون بهجرة جماعية نحو إيطاليا
شارك الخبر

تونس- جيهان غديرة

هددت  تنسيقية دعم نادي الهلال الرياضي بالشابة ( محافظة المهدية، الساحل الشرقي للبلاد التونسية )، بتنظيم هجرة جماعية باتجاه السواحل الإيطالية على متن مراكب الصيد البحري، و الدخول في عصيان مدني في حال عدم تدخل السلطات و مسؤولي الدولة، في خطوة تصعيدية تعكس حالة التوتر بالمدينة بعد نحو أسبوع من الاحتجاجات الرافضة لقرار جامعة كرة القدم بتجميد نشاط النادي.

وقال مبروك بن منصور، عضو تنسيقية دعم هلال الشابة، في تصريح له  إن “المدينة ما زالت تعيش احتقانا متصاعدا بسبب المظلمة التي تعرضت لها من قبل جامعة كرة القدم”.

 مؤكدا تمسكهم بمواصلة تحركاتهم الاحتجاجية وذلك بغلق منافذ المدينة السماح فقط بتنقل المواطنين على متن وسائل النقل الخاصة بهم ومنع دخول أو خروج وسائل النقل العمومية باستثناء النقل الريفي وحافلة التلاميذ.

وأضاف بن منصور أن السكان “سيشرعون في تجهيز مراكب صيد بحري ونصب الخيام استعدادا لهجرة جماعية من قبل الأهالي نحو السواحل الإيطالية”.

 مشددا على أن القرار “جاء نتيجة عدم تفاعل السلطات مع مطالبهم برفع المظلمة”.

كما أشار المتحدث إلى أنهم راسلوا رئيس الحكومة هشام المشيشي للمطالبة بإيجاد حلول لهذه الأزمة .

وللإشارة نفذ أهالي بلدة الشابة، الأسبوع الماضي،  إضرابا عاما في المدينة وأغلقت المحلات وخرج الأهالي في مسيرات بالشوارع رفضا  لقرار اتحاد كرة القدم في تونس تعليق نشاط جمعية الهلال الرياضي بالشابة ومنعه من المشاركة في المسابقات التي تنظمها الجامعة التونسية لكرة القدم بالنسبة للموسم الرياضي 2020-2021 بسبب عدم اكتمال ملف انخراطه.

وكانت  الجامعة التونسية لكرة  القدم رفضت العدول عن قرارها، مؤكدة أنها طبقت القانون ضد النادي دون تعسف.

وقال عضو مكتب اتحاد كرة القدم التونسي محمد هشام ذويب في تصريحات إعلامية  إن “الجامعة لم تخطئ في تطبيق القانون “.

موضحا أنه “قد وجهت مراسلات لمختلف الجمعيات لإثبات خلاص الخطايا في موعدها إلا أن هلال الشابة كان الجمعية الوحيدة التي لم تقدم ملفها كاملا بما يفيد بخلاص الخطايا في الآجال القانون”.

آخر الأخبار