تركيا تعيد سفينتها “عروج ريس” إلى شرق المتوسط وسط تنديد يوناني وتحذير أوروبي

 تركيا تعيد سفينتها “عروج ريس” إلى شرق المتوسط وسط تنديد يوناني وتحذير أوروبي
شارك الخبر

استأنفت سفينة المسح التركية “عروج ريس” عمليات التنقيب عن الغاز، وستجري السفينة مسحا زلزاليا شرق البحر المتوسط قرب الجزر اليونانية، خلال العشرة أيام المقبلة، وذلك بعد سحب السفينة من المياه المتنازع عليها، من أجل إنجاح المفاوضات مع أثينا.

وتجري”عروج ريس” جميع أنواع المسوحات الجيولوجية والجيوفيزيائية والهيدروغرافية والأوقيانوغرافية (تتعلق بعلم البحار) وفي مقدمتها البحث عن الموارد الطبيعية من النفط والغاز.

وبدورها، نددت اليونان بالخطوة التركية، وقالت وزارة الخارجية في بيان إن هذه الخطوة “تهديد مباشر للسلام والأمن الإقليميين”.

ودعت وزارة الخارجية اليونانية تركيا إلى التراجع عن قرارها على الفور، مضيفة أنه يتعين عليها التوقف فورا عن أعمالها “غير القانونية”.

وفي السياق ذاته، حذر مسؤول الشؤون الخارجية بالاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل الاثنين، من أن المهمة الجديدة للسفينة التركية الخاصة بالتنقيب عن الغاز وعودتها إلى المياه المتنازع عليها في شرق البحر المتوسط قد تؤدي إلى توترات جديدة.

سكونك + وكالات

آخر الأخبار