ترحيب أممي بتعيين قاضيات في ليبيا

 ترحيب أممي بتعيين قاضيات في ليبيا
شارك الخبر

رحبت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، أمس، بتعيين خمس قاضيات بمحكمتين تم إنشاؤهما حديثاً في العاصمة طرابلس (غرباً)، وبنغازي (شرقاً) للنظر في قضايا العنف ضد النساء والأطفال، في خطوة وصفتها بأنها «مهمة نحو تعزيز حقوق المرأة والطفل» بالبلاد.

وقد بدأت المرأة الليبية العمل في القضاء منذ عام 1989، وقد أحصى المجلس الأعلى للقضاء عدد أعضاء الهيئات القضائية في ليبيا بـ3658 عضواً، منهم 1431 امرأة.

وقالت البعثة في بيان رسمي، الثلاثاء، إن إنشاء هاتين المحكمتين المتخصصتين، فضلاً عن تعيين القاضيات الخمس،  يشكل خطوة هامة نحو تعزيز حقوق المرأة والطفل في ليبيا، مبينة أن استجابة العدالة الجنائية لقضايا العنف ضد النساء والأطفال سوف تتحسن إلى حد كبير

 وتعهدت البعثة الأممية بالتزامها “بالشراكة مع مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان وهيئة الأمم المتحدة للمرأة، بتوفير برنامج تدريبي متخصص لجميع القضاة المعينين في المحاكم المنشأة حديثا”. وأكدت تطلعها “إلى العمل بشكل وثيق مع مجلس القضاء الأعلى الليبي لتنفيذ هذا البرنامج”.

و للإشارة فقد سبق للمنظمة الليبية للقضاء التأكيد على ضرورة العمل على تضمين حقوق المرأة في الدستور الجديد، وتطبيق المعايير الدولية لاستقلال القضاء، التي أقرتها الجمعية العامة للأمم المتحدةة.

والمتضمنة عدم التمييز في التعيين بالوظائف القضائية، وتطبيق الاتفاقيات والمعاهدات المصادق عليها من ليبيا، مثل العهد الدولي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، واتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة.

جيهان غديرة

آخر الأخبار