بريطانية تحتفل بزفافها لوحدها.. والسبب صادم؟

 بريطانية تحتفل بزفافها لوحدها.. والسبب صادم؟
شارك الخبر

سعاد قبوب

قررت عروس بريطانية تدعى كايلي ستيد، تبلغ من العمر 27 عاما، إقامة حفل زفافها مع أسرتها ورفاقها رغم عدم وجود العريس في حفل الزفاف، بعد أن تلقت مكالمة من والدته تفيد بأنه لن يأتي.

ولم تكن تتوقعه وهو أن يهرب عريسها يوم الزفاف، بعد انتظار دام اربع سنوات، لكنها لم تستسلم للإحباط وأكملت الحفل كما لو كان موجوداً بالفعل.

ووفقاً لما ذكره موقع صحيفة مترو البريطانية، قررت كايلي المضي قدمًا والاحتفال بزفافها كما كان مقرر له بفندق Oxwich Bay في سوانسي بالمملكة المتحدة، مع أحبائها، بعد أن كلفته 12 ألف جنيه إسترليني، وأمضت كايلي زفافها بدون عريس، مع أصدقائها وأحبائها وعقدت جلسات تصوير بقاعة الحفل. ودخلت كايلى الحفل وهي تغني وقطعت الطبقة العليا من كعكة زفافها.

وتعيش كايلي الآن بمفردها دون أن تعلم سبب هروب عريسها. واحتشد أصدقاؤها حولها، ولم يتركوها وأنشأوا صفحة على أحد مواقع التواصل الإجتماعى لمحاولة استرداد بعض الأموال التي أنفقت بذلك اليوم.

آخر الأخبار