بريطانيا تحسم الجدل حول فاعلية لقاح أسترازينيكا

 بريطانيا تحسم الجدل حول فاعلية لقاح أسترازينيكا
شارك الخبر

ب.قاديــر
كشف كبير المستشارين العلميين للحكومة البريطانية باتريك فالانس، الخميس، إن النتيجة الرئيسة المتعلقة باللقاح الذي تصنعه شركة الأدوية البريطانية “أسترازينيكا” بالتعاون مع جامعة “أوكسفورد”، هو “فاعليته”.
هذا التصريح جاء ليرد على شكوك أثيرت حول نجاعته بشأن فيروس كورونا،وأك فالانس خلال مؤتمر صحافي إلى جانب رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إن “النتيجة الرئيسية هي فاعلية اللقاح، وهذا مثير للغاية”.
وأشار ذات المتحث إلى أن الشركة المشرفة على اللقاح ستقوم بإجراء تقييم على اللقاح، والبيانات التي ليست متاحة حالياً للعامة، بشأن الفاعلية والسلامة.

وجاءت تصريحات فالانس ساعات بعد حديث رئيس شركة “أسترازينيكا” باسكال سوريو لوكالة بلومبرغ، قائلاً إن “اللقاح بحاجة إلى دراسة إضافية”، في إشارة إلى الأبحاث المرتبطة بالحماية.

وتواجه شركة “أسترازينيكا” وجامعة أكسفورد تساؤلات متزايدة بشأن نتائج تجاربهما لإنتاج لقاحهما المضاد لفيروس كورونا المستجد، بعد اعتراف المؤسستين بأخطاء في التجارب والتصنيع، وفقاً لما نقلته وكالة بلومبرغ.

ومن جهتها شركة “أسترازينيكا” وأكسفورد، أصدرت، الاثنين الماضي، بياناً بشأن فاعلية لقاحهما التي وصلت إلى 70% في المرحلة الأخيرة من التجارب، في الوقت الذي اعتبرت فيه بلومبرغ، أن التفاصيل الضئيلة التي نشرتها المؤسستان البريطانيتان أثارت مخاوف بشأن احتمال منح الهيئة المنظمة في المملكة المتحدة ترخيصاً للقاح.

وأضافت الوكالة أن أكسفورد أوضحت، في بيان لاحق، أن اختلافاً في عمليات التصنيع أدى إلى إعطاء مشاركين في التجارب نصف جرعة بدلاً من جرعة كاملة.

آخر الأخبار