“الشاهق”.. أول موقع أثري إيطالي يتحدى كورونا ويفتح أبوابه

 “الشاهق”.. أول موقع أثري إيطالي يتحدى كورونا ويفتح أبوابه
شارك الخبر

عاد أول موقع أثري إيطالي لفتح أبوابه مرة أخرى في ظل التدابير الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا، حيث يعد مجمع المعبد اليوناني «الشاهق» في باييستوم قرب نابولي أول موقع أثري إيطالي يفتح أبوابه أمام السياح في ظل جائحة كورونا.

وعادت هذه المستعمرة اليونانية القديمة التي يعود تاريخها إلى القرن السادس قبل الميلاد، إلى  فتح أبوابها في 18 مايو وسط اتخاذ تدابير وقائية مثل قياس درجة الحرارة لمنع انتشار الفيروس.

ومن جهة، قال مدير الموقع جابريال تسوختريجل: “الأعداد المسموح لها بالدخول هي أعداد قليلة، وفي الوقت نفسه ويجب عليهم تطهير اليدين ووضع الكمامات”.

وأضاف “لكننا في الوقت نفسه نريد تقديم محتوى ثقافي يجعل الزائرين يرون هذه التجربة كفرصة للعودة أخيرا للعيش مع الجمال والثقافة والحرية”.

وطورت إدارة الموقع تطبيقا مجانيا للزوار من شأنه أن يرسل تنبيها عندما يكون هناك تجمعات كبيرة في المكان نفسه، ومن المتوقع أن يرتفع عدد الزوار عندما يسمح للسياح مجددا بالسفر إلى إيطاليا بدءا من أوائل يونيو.

يذكر أن العديد من الإيطاليين، محجورين في منازلهم منذ أكثر من شهرين، وذلك في ضوء التدابير الوقائية للتصدي لجائحة كورونا.

آخر الأخبار