الرئيس التونسي يكلف لجنة باسترجاع الأموال المنهوبة

 الرئيس التونسي يكلف لجنة باسترجاع الأموال المنهوبة
شارك الخبر

جيهان غديرة

صدر، بالرائد الرسمي للجمهورية التونسية، أمر رئاسي يتعلق بإحداث لجنة لدى رئاسة الجمهورية مكلّفة باسترجاع الأموال المنهوبة الموجودة بالخارج.

ونصّ الأمر الرئاسي أن “اللجنة المحدثة تكلف بتقويم مختلف الإجراءات التي تم اتخاذها لاسترجاع الأموال المنهوبة الموجودة بالخارج، وأن لها اقتراح القيام بكل إجراء من شأنه استرجاع هذه الأموال”.

وتضمن الفصل الثالث من هذا المرسوم تركيبة اللجنة التي تتكون من سبعة أعضاء يترأسهم وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج.

أما بقية الأعضاء، فهم على التوالي، الوزيرة مديرة الديوان الرئاسي، ووزير العدل، ووزير الاقتصاد والمالية ودعم الاستثمار، ووزيرة أملاك الدولة والشؤون العقارية، ومحافظ البنك المركزي، والمكلف العام بنزاعات الدولة.

ووفق الفصل الرابع للمرسوم، تجتمع لجنة استرجاع الأموال المنهوبة بالخارج بدعوة من رئيسها في أجل لا يتجاوز شهرا من صدور الأمر الرئاسي، وتضبط نظامها الداخلي وطريقة عملها.

وترفع اللجنة كل ثلاثة أشهر إلى رئيس الجمهورية تقريرا حول نشاطها وتقدم أشغالها.

وكان قيس سعيّد قرر يوم 14 سبتمبر/ أيلول الماضي إحداث لجنة لدى رئاسة الجمهورية، “لمتابعة ملفات الأموال المنهوبة ومتابعة كل التجاوزات المتعلقة بأملاك المجموعة الوطنية، داخل تونس وخارجها”.

آخر الأخبار