الجزائر.. شيخ يقتل زوجته ببندقية صيد ويضرم النار في جسده

 الجزائر.. شيخ يقتل زوجته ببندقية صيد ويضرم النار في جسده

          في الوقت الذي لم يستفق فيه الجزائريون من روع الجريمة التي راحت ضحيتها الفتاة شيماء في مدينة بومرداس، عقب تعرضا لأبشع جريمة قتل ” اختطاف، اعتصاب والتنكيل بحثتها والحرق”،، شهدت الجزائر،اليوم، جريمة قتل بمروعة أخرى، ضحيتها سيدة عجوز يقارب ستها الـ60 سنة، على يد زوجها 61 عاما رميا بالرصاص، بواسطة بندقية صيد أرداها قتيلة قبل أن يحرق نفسه !

الجريمة وقعت في بلدية المحمل التي تبعد بنحو 9 كلمترات عن مدينة خنشلة شرق الجزائر، إرتكبها شيخ سيتني الذي لم يتوان في إطلاق عيارات نارية بواسطة بنددقية صيد قديمة نفذ بها جريمته الشنعاء في حق شريكة حياته .

الجاني وحسب ما علمته ” سكونك الإخبارية ” ومن مصدر عليم قام بفعلته هذه في لحظة غضب عقب نشوب مشادات كلامية بينه وبين زوجته المرحومة، حيث لم يتمالك أعصابه وقام برمي زوجته بعيارات نارية أرداها قتيلة وتركها غارقة في بركة من الدماء .

ومباشرة بعد تنفيذه لجريمته عمد الشيخ القاتل إلى صب جسده بوقود السيارات مضرما النار في جسده، محاولا وضع حد لحياته بعد قتل زوجته، حتى ينجو من العقاب لكنه لم يفارق الحياة حيث تم إسعافه من قبل عناصر الحماية المدنية التي تدخلت فور إبلاغها بوقوع الجريمة .  

و تنقلت عناصر الأمن إلى مكان وقوع الجريمة للتحقيق في ملابساتها وتحديد الأسباب الحقيقة التي دفعت الشيخ لقتل زوجته ومحاولته للانتحار، بينما تم نقل المشتبه فيه إلى مصلحة الاستعجالات بالعيادة المتعددة الخدمات ولكون حروقه من الدرجة الثالثة حول إلى مستشفى أحمد بن بلة بعاصمة الولاية ثم إلى المستشفى الجامعي بولاية باتنة لخطورة إصاباته، فيما تم تحويل جثة الضحية إلى مصلحة حفظ الجثث .

ولا تزال أسباب وقوع هذه الجريمة وملابساتها غامضة، خصوصا وأنها وقعت داخل المسكن العائلي للضحية والجاني الذي وضع حد لحياة زوجته رميا بالنار ، ثم صب على جسمه البنزين مضرما النار فيه، حيث إنطلقت التحقيقات في الجريمة وستستمر في مواصلتها عناصر الشرطة القضائية مع جيران وأفراد عائلة الضحية والجاني .

. ب.قاديـــر

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

آخر الأخبار