الجزائر.. رئيس حزب سياسي يتعهد بالتنحي إذ صوت الشعب بـ”لا” على تعديل الدستور

 الجزائر.. رئيس حزب سياسي يتعهد بالتنحي إذ صوت الشعب بـ”لا” على تعديل الدستور
شارك الخبر

تعهد رئيس “حركة البناء الوطني” الجزائرية عبد القادر بن قرينة، بأنه سيتنحى من منصب قيادة حزبه وتولي أي منصب قيادي في الحزب مستقبلا، في حال رفض الشعب الجزائري مشروع تعديل الدستور والتصويت عليه بـ” لا” في الاستفتاء القادم.

وفي خرجة غير مسبوقة، قال مترشح الرئاسية الماضية بن قرينة أنه سيقدم استقالته في حال صوت الملايين من الجزائريين بـ”لا” على مشروع تعديل الدستور المقرر في الاستفتاء يوم 1 نوفمبر المقبل.

وأضاف بن قرينة  أنه في حال تصريت الشعب الجزائري بـ “لا” على تعديل الدستور سيبقى مناضلا في صفوف الحركة دون أن يتولى مناصب قيادية مستقبلا مهما حدث.

ولم يتوان زعيم الحزب السياسي الاسلامي عن عوة الجزائريين للتصويت بـ”نعم” على مشروع الدستور الجديد الذي سيشكل “قطيعة” لنظام الحكم السابق فيما أبدى تحفظات في بعض مواده على غرار الماة الرابعة المتعلقة باللغة الامازيغية التي رفض بن قرينة ان تكون لغة رسمية ببلاده .

ب.قاديــر

آخر الأخبار