إيران.. كل ثلاث دقائق وفاة جديدة بكورونا

 إيران.. كل ثلاث دقائق وفاة جديدة بكورونا
شارك الخبر

جيهان غديرة

تستعد عدد من الدول للتوجه نحو تشديد الإجراءات التدبيرية في مواجهة فيروس كورونا المستجد، في ظل تصاعد كبير في الحالات اليومية.

وحتى عصر الأربعاء، تجاوز عدد مصابي كورونا بالعالم، 44 مليونا و392 ألفا، توفي منهم مليون و174 ألفا، وتعافى ما يزيد على 32 مليونا و530 ألفا، وفق موقع “ورلدوميتر”.

كما أعلن التلفزيون الرسمي الإيراني الأربعاء، أن شخصا يموت بكوفيد-19 كل ثلاث دقائق في البلاد.

في حين سجلت وزارة الصحة 415 وفاة جديدة بفيروس كورونا، وهو أعلى معدل للوفيات اليومية.

وكتب محمد باقر قاليباف، رئيس البرلمان، على تويتر إن الفحوص أثبتت إصابته بفيروس كورونا لينضم لعشرات المسؤولين الذين أصيبوا في السابق.

وأغلقت الأعمال غير الضرورية في طهران وعشرات المدن الأخرى مع ارتفاع الحالات مجددا في أكثر دول الشرق الأوسط تضررا من الجائحة.

كما أغلقت المدارس والمسارح والمتاحف وألغيت المناسبات الاجتماعية والثقافية والدينية لمدة أسبوع على الأقل.

وأكدت المتحدثة باسم وزارة الصحة الإيرانية سيما سادات لاري، إن إجمالي الوفيات بالفيروس بلغ 33714 وفاة.

وذكرت لاري أنه تم تسجيل 6824 إصابة جديدة بفيروس كورونا في الساعات الأربع والعشرين الماضية، ليرتفع الإجمالي إلى 558648 إصابة.

وأضاف رئيس فريق عمليات مكافحة فيروس كورونا للتلفزيون الرسمي، إن بعض المستشفيات لم يعد بها أسرة لعلاج أي مرضى جدد،أكدت وأضاف: “أطباؤنا وممرضونا متعبون. أحث الجميع على الالتزام بالقواعد”.

كما تشكو السلطات من التهاون في قيود التباعد الاجتماعي، وقال نائب وزير الصحة إيراج حريرجي الأسبوع الماضي إن الجائحة قد تتسبب في 600 وفاة يوميا خلال الأسابيع المقبلة ما لم يلتزم الإيرانيون ببروتوكولات الصحة في البلاد.

 و يذكر أن بعض الخبراء شككوا في دقة البيانات الرسمية وأشار تقرير أعده مركز أبحاث تابع للبرلمان الإيراني في إبريل/نيسان إلى أن عدد ضحايا الفيروس قد يكون ضعفي ما تعلنه وزارة الصحة.

آخر الأخبار