إمام مسجد يغتصب 6 فتيات قاصرات بشمال المغرب

 إمام مسجد يغتصب 6 فتيات قاصرات بشمال المغرب
شارك الخبر

اعترف “فقيه” (إمام مسجد) بالتهم الموجه إليه المتمثلة في اغتصاب 6 فتيات قاصرات بإحدى القرى في ضواحي مدينة طنجة بشمال المغرب.

وقد كشف المحامي عبد المنعم الرفاعي، أن “فقيه الزميج” اعترف أمام الوكيل العام باستئنافية طنجة، أمس السبت، بشكل صريح بجميع الأفعال التي قام بها المتعلقة باغتصاب عدة قاصرات.

وحسب جريدة “العمق” المغربية التي انفردت بنشر تفاصيل الخبر، فإن اعتقال الإمام من طرف الدرك الملكي، جاء بناء على تعليمات من الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئنافية طنجة، الذي قرر إيقاف المشتبه فيه من أجل التحقيق معه حول ما نُسب إليه من اتهامات، خاصة وأن إحدى الأسر أرفقت شكايتها بشهادة طبية تثبت فقدان طفلة لعذريتها، ما يعني تعرضها لاعتداء جنسي.

وفي السياق ذاته، أعلن الوكيل العام للملك لدى محكمة الإستئناف بطنجة، أنه جرى أمس السبت، تقديم المشتبه في ارتكابه جناية هتك عرض قاصرات دون 18 عاما، بمدشر الزميج بجماعة ملوسة بإقليم الفحص أنجرة، إلى النيابة العامة بمحكمة الاستئناف بطنجة.

وأوضح بلاغ للنيابة العامة بمحكمة الاستئناف بطنجة، أنه على إثر تقديم شكايتين بشأن تعرض ست قاصرات لهتك العرض، واستنادا إلى الأبحاث والتحريات المنجزة من طرف المركز القضائي للدرك الملكي بطنجة، تم تقديم المشتبه فيه أمام هذه النيابة العامة بتاريخ 19 شتنبر 2020.

وكشف البلاغ أنه تقرر تقديم مطالبة بإجراء تحقيق للاشتباه في ارتكابه جناية هتك عرض قاصرات دون سن 18 سنة بالعنف وهتك عرض قاصرات دون سن 18 سنة نتج عنه افتضاض من طرف موظف ديني طبقا للفصول 485 فقرة 2 و487 و488 من القانون الجنائي.

وأشار الوكيل العام للملك لدى محكمة الإستئناف إلى أن قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بطنجة قرر إيداع المشبه به بالسجن المحلي طنجة 1.

آخر الأخبار