إردوغان يهاجم ميركل ويتهم بعض القادة في أوروبا بالفاشية والنازية

 إردوغان يهاجم ميركل ويتهم بعض القادة في أوروبا بالفاشية والنازية
شارك الخبر

سكونك + وكالات

هاجم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، على خلفية اقتحام الشرطة الألمانية لأحد
المساجد، داعيا العالم لنصرة المسلمين “المظلومين” في أوروبا.

وقال أردوغان إن مداهمة الشرطة الألمانية لمسجد وقت صلاة الفجر ليست حدثا عاديا، متوجها لميركل بالسؤال:
“أين حرية الأديان التي تزعمونها؟ كيف لأكثر من مئة شرطي أن يداهموا مسجدا في بلادكم؟”.

وحذر أردوغان الأوروبيين بأنهم لن يستطيعوا تحقيق أي مكسب من معاداة الإسلام والمسلمين.

 واعتبر الرئيس التركي أن العداء للإسلام والمسلمين أصبح سياسة مدعومة على مستوى الرؤساء في بعض الدول الأوروبية، داعيا زعماء العالم للوقوف إلى جانب المسلمين المظلومين في أوروبا.

وكانت الشرطة الألمانية داهمت مسجد “مولانا” في برلين، منذ 3 أيام، في إطار تحقيق يتعلق بالاحتيال المالي وجمع تبرعات خلال أزمة فيروس كورونا بلغت 70 ألف يورو، فيما دانت وزارة الخارجية التركية بشدة الاقتحام، خاصة أنه كان أثناء صلاة الفجر، ودخل عناصر الشرطة إلى المسجد بأحذيتهم.

وقد شبّه  إردوغان معاملة المسلمين في أوروبا بمعاملة اليهود قبل الحرب العالمية الثانية، متهماً بعض القادة الأوروبيين
بـ”الفاشية” و”النازية”.

 

آخر الأخبار