ألمانيا تدعو لإجراءات سريعة لمواجهة الموجة الثانية من كورونا

 ألمانيا تدعو لإجراءات سريعة لمواجهة الموجة الثانية من كورونا

أولاف شولتس – نائب المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل

شارك الخبر

هشام سرحان

دعا أولاف شولتس، نائب المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، إلى اتخاذ إجراءات إضافية سريعة في مواجهة تزايد أعداد الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

وقال أولاف شولتس الذي يشغل أيضا منصب وزير المالية الألماني اليوم الثلاثاء، في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية، إن الزيادة المأساوية لأعداد الإصابة خلال الأيام الماضية «مثيرة للقلق للغاية».

وتابع الوزير الألماني قائلا: «من الضروري الآن اتخاذ إجراءات سريعة وحاسمة من أجل كسر هذه الموجة الجديدة».

وأضاف نائب ميركل أنه لا بد أن تكون الإجراءات الإضافية موجهة نحو الهدف ومحددة لفترة زمنية معينة، وقال: «لا بد أن تشمل هذه الإجراءات جميع أنحاء ألمانيا بشكل موحد قدر الإمكان وأن تكون واضحة بشكل عام».

وأكد أولاف شولتس أيضا أنه سيتحدد خلال الأيام القادمة إذا ما كانت ألمانيا واصلت تجاوز الوباء على نحو جيد أم لا، قائلا: «إننا نتحكم في الأمر بأيدينا».

وكان معهد ربورت كوخ الألماني قد أعلن في وقت سابق اليوم الثلاثاء، أن مكاتب الصحة في ألمانيا سجلت 11409 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا في غضون يوم واحد.

يذكر أن عدد الإصابات بكورونا يوم الثلاثاء الماضي كان يبلغ 6868 حالة إصابة، أي أنه زاد بمعدل الضعف تقريبا خلال أسبوع واحد.

وبلغ عدد الإصابات اليومية في ألمانيا رقما قياسيا جديدا يوم السبت الماضي بتسجيل 14714 حالة إصابة في يوم واحد، كما تجاوز إجمالي عدد الوفيات للمرة الأولى عدد 10 آلاف شخص في العطلة الأسبوعية السابقة.

آخر الأخبار