أعدم شخصين وأغلق العاصمة.. نشاط الرئيس الكوري الشمالي في أسبوع

 أعدم شخصين وأغلق العاصمة.. نشاط الرئيس الكوري الشمالي في أسبوع
شارك الخبر

عمرو البارودى – وكالات

أمر الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، بإعدام شخصين على الأقل، وحظر الصيد في البحر، وإغلاق العاصمة بيونغ يانغ في إطار جهود محمومة للحماية من فيروس كورونا وأضراره الاقتصادية، حسبما أبلغ جهاز المخابرات الكوري الجنوبي نواب البرلمان اليوم الجمعة.

ونقل النائب ها تاي كيونغ، عن جهاز المخابرات الوطني قوله إن كيم يبدي “غضبا مفرطا” ويتخذ “إجراءات غير عقلانية” بشأن الجائحة وتداعياتها الاقتصادية.

وقال ها إن جهاز المخابرات الوطني أبلغ نواب البرلمان أن كوريا الشمالية أعدمت صرافًا بارزًا في بيونغ يانغ الشهر الماضي بعد تحميله مسؤولية انخفاض سعر الصرف.

ونقل عن جهاز المخابرات الوطني القول إن كوريا الشمالية أعدمت أيضا مسؤولا كبيرا في أغسطس لانتهاكه اللوائح الحكومية التي تقيد دخول البضائع التي يتم جلبها من الخارج. ولم يتم الكشف عن هويتي الشخصين.

كما حظرت كوريا الشمالية صيد الأسماك وإنتاج الملح في البحر لمنع تلوث مياه البحر بالفيروس، حسبما قال جهاز المخابرات الوطني للمشرعين.

آخر الأخبار