skonic فكرة جمعية و جريدة

 skonic فكرة جمعية و جريدة

المهندس قدري النجار

شارك الخبر

بقلم المهندس قدرى النجار

أبدأ هذا الحديث بشكري لكل من ساعدنا من أعضاء الجمعية ، فى إصدار هذه الجريدة التي نتمني أن تكون الخطوة الأولي فى طريق إدماج الأجانب فى المجتمع السويدي  ،و معرفة تأثير صوت كل مواطن فى تغيير سياسة الدول .
 
 
للأسف بعض الأجانب و على الرغم من تواجدهم فترات طويلة فى السويد لم يعرفوا حتي الأن أهمية الذهاب الى صناديق الاقتراع ،و ذلك لعدم وجود هذه الثقافة فى بلادهم الأصلية .
 
و فى هذه الجريدة  سنحاول معاً الوصول لنقل حضارة السويد إلى المواطن للحفاظ على ابنائه بعيداً عن المشكلات المتداولة ،و التى ظهرت اخيراً كالإدمان و نبذ العنف و خلافه، و بداية اندماج مع مجتمعه الجديد فى أجمل و أمتع الدول الديموقراطية فى العالم و هي السويد .   لا ينبغي لنا أن نلوم الديموقراطية، فالمشكلة ليست بها، و لكن المشكلة فى عدم ذهاب الناس إلى صناديق الاقتراع ،و التفاعل الحقيقي مع المجتمع السويدي.

   لذا نأمل معاً لمجتمع لا يعرف العنصرية من الطرفين ،ولا يرغب إلا فى الإصلاح .
شاركوا معنا في سكونك بك و لك.