يواصل الفرعون المصري محمد صلاح، الاحتفال بتتويج فريقه ليفربول بلقب الدوري الإنجليزي لكرة القدم رسميا الخميس الماضي

 يواصل الفرعون المصري محمد صلاح، الاحتفال بتتويج فريقه ليفربول بلقب الدوري الإنجليزي لكرة القدم رسميا الخميس الماضي
شارك الخبر

تصاعد المعدل التهديفي للمهاجم المصري بقميص أحمر الميرسيسايد، لينجح في تسجيل 32 هدفا بالدوري الإنجليزي بأول مواسمه، وهو رقم قياسي لم يسبقه إليه أحد في نظام الـ38 جولة.
وفي الموسم التالي، تشارك صلاح مع زميله ماني والغابوني بيير إيميريك أوباميانغ، مهاجم أرسنال، في صدارة قائمة الهدافين برصيد 22 هدفا، ليتقاسموا الحذاء الذهبي.
وقبل 7 جولات من نهاية الموسم الحالي، وصل المهاجم المصري إلى 17 هدفا حتى الآن، لكنه تأخر بفارق هدفين عن الإنجليزي جيمي فاردي، مهاجم ليستر سيتي، ومتصدر قائمة الهدافين.
وشارك “الفرعون المصري” متابعيه بصورة في حسابه على “إنستغرام” عبر خاصية الستوري ظهر فيها محتفلا بلقب “البريميرليغ” الذي غاب عن خزائن نادي ليفربول منذ 30 عاما، وبالتحديد منذ موسم 1989 – 1990
ووفى صلاح بوعده لجماهير “الريدز”، فعند وصوله صيف 2017، قال: “أعلم أن الفريق لم يحقق الدوري منذ وقت طويل، لذا أرغب بالفوز به مع ليفربول”.
ومنذ وصوله إلى ليفربول، هيمن صلاح على جائزة الحذاء الذهبي، التي يحصل عليها هداف البريمييرليغ مع نهاية كل موسم.