لاعب مصري حديث وسائل الإعلام.. نجومية «زكريا» أطفأها مرض نادر

 لاعب مصري حديث وسائل الإعلام.. نجومية «زكريا» أطفأها مرض نادر
شارك الخبر

بمرض نادر ليس له علاج جذري، ظهر مؤخرًا لاعب النادي الأهلي المصري مؤمن زكريا ينتابه حالة من الإعياء الشديد وصعوبة الحركة، وذلك حين دعاه الفنان أحمد عز خلال ختام عرضه المسرحي «علاء الدين» والذي كان يحضره اللاعب وأسرته، للصعود على خشبة المسرح وتحية الجمهور.

تعرض اللاعب مؤمن زكريا لمرض التصلب الجانبي الضموري منذ أكثر من عام، وهو ما تسبب في غيابه عن المشهد الرياضي منذ موسم 2018-2019، بعد تأكد إصابته بمرض نادر في الجهاز العصبي، أبعده عن المشاركة مع القلعة الحمراء، وهدد مسيرته في الملاعب، حيث كانت مباراته الأخيرة في الدوري بتاريخ 17 ديسمبر 2018 وصنع فيها هدفًا وحيدا.

غزت صور وفيديوهات مؤمن زكريا، وهو يجهش بالبكاء متأثرًا بتدهور حالته الصحية، وسائل التواصل الاجتماعي، وأبدى الجميع تعاطفهم مع اللاعب داعين له بالشفاء العاجل.

تعاطف نجوم الكرة مع اللاعب

ونشر الإعلامي واللاعب المصري السابق أحمد شوبير عبر حسابه بموقع التدوينات القصيرة “تويتر” تغريدة دعم فيها لاعب الأهلي مؤمن زكريا.

وكتب أحمد شوبير في تغريدته: «إن شاء الله يا مؤمن ترجع أحسن من الأول ونشوفك متألق في الملاعب دايمًا»، بينما قال محمود عبد المنعم كهربا، زميله في القلعة الحمراء: «شكرًا للفنان الإنسان أحمد عز على مشاعرك، مع أطيب وأجدع أخ اللي كتير فرحنا كلنا، واللي كلنا بنحبه وبندعيله ومستنينه، يرجع إن شاء الله أحسن من الأول وسط كل الناس اللي بتحبه، مؤمن زكريا وحشتنا وفي انتظارك».

كما كتب تامر عبد الحميد «دونجا»، نجم الزمالك السابق: «اسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيك يا مؤمن.. مصر كلها بتدعيلك».

وفي ذات السياق، أطلق هاني أبوريدة، عضو المجلس الدولي لكرة القدم «فيفا»، وعضو المكتب التنفيذي للاتحاد الأفريقي «كاف»، مبادرة لدعم مؤمن زكريا، حيث قرر إنشاء مشروع صندوق يحمل اسم اللاعب لتوفير الدعم اللازم له، وتقديم اقتراح إلى اتحاد الكرة لإطلاق اسم اللاعب على إحدى قاعات أو ملاعب مشروع مقر الاتحاد المصري الجديد، ومخاطبة نقابة الصحفيين ورابطة النقاد الرياضيين بتوصية لتدشين جائزة تحمل اسم اللاعب، ومخاطبة الاتحاد الأفريقي لكرة القدم لاختيار مؤمن زكريا كسفير له للمباراة النهائية لدوري أبطال أفريقيا.

ما قاله الفنانون عن اللاعب

ودعم نجوم الفن في مصر «زكريا»، حيث كتب الفنان أحمد السعدني عبر حسابه على تويتر: «ربنا يشفيك يارب يا حبيبي.. وشكرًا لزمايلي.. مؤمن زكريا مجدي الهواري أحمد عز».

كما غرّد الفنان محمود البزاوي قائلا: «كل الدعم والحب والدعاء بالشفاء للكابتن الجميل والموهوب أوي مؤمن زكريا.. ترجع بالسلامة من تاني يارب وتملأ الملعب كله نشاط وبهجة.. شكرا لصديقي أحمد عز على اللفتة الجميلة أوي دي».

 بداية مرض مؤمن زكريا

ترجع بداية مرض لاعب الأهلي إلى فبراير عام 2018، حينما كشف نادي أحد السعودي أن مؤمن زكريا المعار ضمن صفوفه قادمًا من النادي الأهلي في ذلك الوقت، مصابًا بخلل في العضلات يمنعه من ممارسة كرة القدم لفترة من الوقت.

وأوضح سعود الحربي، رئيس النادي السعودي، في لقاء إعلامي أنه جرى اكتشاف إصابة اللاعب عند بدء المشاركة في التدريبات، ولوحظ عدم قدرته على استكمال التدريبات، وخضع اللاعب بعدها لفحص كامل، واتضح أنه يعاني من مشكلة، ومن المستحيل أن يمارس الكرة في ذلك الوقت.

دعم وزارة الشباب والرياضة

على الجانب الآخر، دعمت وزارة الشباب والرياضة اللاعب مؤمن زكريا، حيث وافق الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة، على بدء الإجراءات المتضمنة بطلب النادي الأهلي بشأن سداد قيمة التعاقد الخاص باللاعب، في ضوء كافة القوانين واللوائح المنظمة لذلك، كما وجه وزير الرياضة المعنيين بالوزارة بالمساهمة المالية للوزارة في علاج اللاعب.

ما هو المرض وأعراضه

ضمور العضلات هو حالة مرضية تحدث نتيجة ضعف الأطراف مثل الساقين والذراعين، والمرضى يعانون من طول طرف عن الطرف الآخر خاصة في الحالات الخلقية.

وتتعدد أنواع الضمور العضلي، منها ضمور العضلات الثانوي، الخلقي، وهناك ضمور العضلات من الفئة الأولى الذي يحدث بشكل ملحوظ عند الأطفال، ويؤثر عليهم بشكل سلبي.

واختلفت الآراء حول خطورة إصابة مؤمن زكريا، حيث قال استشاري طب العظام الدكتور خالد رضوان، إن ضمور العضلات الثانوي لا يسبب خطرًا كبيرًا على الصحة، بل قد يختفي بمجرد علاجه، خاصة أنه لا يحدث إلا نتيجة التعرض لإصابة ما، مضيفًا أن خلل الجهاز العصبي أيضًا مسئول عن ضمور العضلات.

وأكد استشاري طب العظام على أن الضمور العضلي لا يمنع لاعبي كرة القدم من ممارسة الرياضة تمامًا، موضحًا أنها لا تكون مزمنة، ويمكن علاجها والتخلص منها.

في حين قال الدكتور حسام المصري، المستشار الطبي لمجلس الوزراء، إن مرض مؤمن زكريا «نادر» وليس له علاج جذري.وكان الدكتور محمود حميدة، أستاذ طب المخ والأعصاب، والطبيب المعالج للاعب الأهلي، قد أكد أن مرض التصلب الجانبي الضموري يصيب حوالى 5 آلاف حالة سنويا على مستوى العالم، موضحا أن صعوبة هذا المرض تكمن في عدم وجود سبب يقيني للإصابة به.

هشام سرحان مراسل سكونك من مصر