“كورونا” تدفع كوريا الجنوبية لإغلاق مدارس سيول وضواحيها

 “كورونا” تدفع كوريا الجنوبية لإغلاق مدارس سيول وضواحيها
شارك الخبر

قررت كوريا الجنوبية، أمس الثلاثاء، إغلاق معظم المدارس في سيول والمناطق المحيطة والعودة إلى الدراسة عبر الإنترنت، في أحدث خطوة في سلسلة تدابير احترازية تهدف إلى تجنب حدوث طفرة في حالات الإصابة بفيروس كورونا.

وأبلغت المراكز الكورية لمكافحة الأمراض والوقاية منها عن 280 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد حتى منتصف ليل الاثنين الماضي، ليصبح العدد الإجمالي للإصابات في البلاد 17945 إصابة ويصل عدد الوفيات إلى 310.

ويمثل هذا تراجعا في عدد الإصابات اليومية حيث بلغ العدد المسجل في الأربع والعشرين ساعة السابقة 397 حتى منتصف ليل الأحد، في أعلى حصيلة يومية منذ أوائل مارس الماضي.

وقالت وزارة التعليم أمس الثلاثاء، إن جميع الطلاب في مدينتي سيول وإنتشون وإقليم جونجي سيدرسون عبر الإنترنت حتى 11 سبتمبر (أيلول)، باستثناء طلاب السنة الأخيرة من التعليم الثانوي.