سفارة السويد بالإمارات تروج للعيد الوطنى يوم 6 يونيو وتشارك في فعاليات اقتصادية

 سفارة السويد بالإمارات تروج للعيد الوطنى يوم 6 يونيو وتشارك في فعاليات اقتصادية

السفير السويدي في الامارات

شارك الخبر

الامارات – سكونك

بدأت سفارة السويد في الإمارات العربية المتحدة ، الترويج لليوم الوطنى للسويد والذى يوافق 6 يونيو المقبل من خلال صفحتها الرسمية.

وقالت السفارة في منشور لها “هل أنتم مستعدون للاحتفال بكل ما هو سويدي؟ ، ‏انضموا إلينا فى احتفالنا الرقمى بالعيد الوطنى عبر البث المباشر على مدار 24 ساعة في 6 يونيو/حزيران وبرنامج مليء بعروض مبهجة ، حيث يتضمن فرق موسيقية، جولات سياحية، وصفات للطبخ ولقاءات مع المشاهير وغير ذلك الكثير سنتابع معكم بمزيد من التفاصيل.

قوس قزح السويد

وكانت السفارة ذكرت على صفحتها بهدف الحفاظ على صحة المواطنين من فيروس كورونا “‫حتى قوس قزح في السويد  يتبع اجراءات التباعد الاجتماعي

‫ونشرت صورة من بلدية Töreboda بالقرب من قناة Göta والتي تُشكل همزة وصل مهمة وتاريخية حيث تربط مدينة الساحل الغربى غوتنبيرج ببحر البلطيق

 مطالبة المواطنين بالمكوث في البيت .

يشار الى ان السفارة السويدية في الامارات لها العديد من الانشطة البارزة حيث  

شاركت خلال شهر مارس الماضى في  أعمال معرض “أصحاب الهمم وإمكانية الوصول” الذي تنظمهُ مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية بالتعاون مع سفارة السويد في الدولة والمعهد السويدي واستمر ستة أيام في الشارقة.

السفير السويدي فى الامارات

يهدف المعرض ـ الذي افتتح بحضور الشيخة جميلة بنت محمد القاسمي مدير عام مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية وهنريك لاندر هولم سفير مملكة السويد لدى الدولة – إلى التعبير من خلال الصور عن حياة الأشخاص أصحاب الهمم في الإمارات والسويد والتركيز على إتاحة إمكانية وصولهم إلى ما يريدونه والتغلب على العوائق البيئية وما ورائها.

وأشاد سفير السويد بما تقدمه دولة الإمارات العربية المتحدة من خدمات ودعم لأصحاب الهمم .. مؤكداً أنه لا بد من التوقف عن النظر إليهم كمجموعة منعزلة والبدء بالنظر إليهم كأفرادٍ لهم فقط احتياجات مختلفة داعياً الأفراد والمؤسسات إلى المساهمة في دمجهم وتمكينهم.

وعبر عن سعادته بالتعاون مع مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية في المعرض الذي تروي صوره قصصاً شخصية لـ 14 شخصاً سويدياً من أصحاب الهمم تم التقاطها من قبل المصور السويدي ماركوس مارسيتيك، أما الصور الـ 14 الأخرى فتتحدث عن قصص أشخاص أصحاب الهمم من الدولة.

 ويُعبِّرُ المعرض عن الأشخاص أصحاب الهمم وأحلامهم، مشاعرهم وعلاقاتهم العائلية اليومية، وعملهم وكيف يقضون أوقات فراغهم حيث تم التقاط الصور الـ 28 في فترات مختلفة في السويد والإمارات.

 كما شارك  السفير هنريك لاندرهولم سفير دولة السويد في دولة الإمارات و مروان بن جاسم السركال الرئيس التنفيذي لهيئة الشارقة للاستثمار والتطوير و ومسعود بيوكي الملحق التجاري في السفارة السويدية  في ملتقى الأعمال الأول بين الشارقة والسويد لمناقشة الفرص الاستثمارية المشتركة ضمن إمارة الشارقة خلا شهر متارس ايضا  .. مستعرضين أبرز القطاعات الحيوية التي توفر فرصا مجزية للمستثمرين السويديين في قطاعات الرعاية الصحية والتعليم والخدمات اللوجيستية والبيئة والشركات الناشئة والمتوسطة.

 و قال السفير هنريك لاندرهولم إن العلاقات الاقتصادية التي ‏تجمع بين السويد ودولة الإمارات ترجع إلى تاريخ طويل .. لافتاً إلى أن هذا الملتقى يسهم في تعزيز الشراكة الاستراتيجية بين الجانبين ‏ و تعريف مجتمع الأعمال السويدي على المزيد من الفرص الاستثمارية التي توفرها إمارة الشارقة لا سيما مع مشاركة ‏‏20 شركة سويدية في الملتقى تعمل في مختلف القطاعات التي تحظى باهتمام الشارقة والسويد.‏

 و أضاف لاندرهولم :تتقاطع رؤى السويد والشارقة في حرصهما على تطوير عدد من القطاعات منها التكنولوجية والتعليمية ‏والرعاية الصحية حيث قادت السويد خلال المئة عام الماضية مسيرة لتعزيز قطاعات التكنولوجيا والهندسة المعمارية والرعاية ‏الصحية والقطاع التعليمي إذ تنفق 3.3 بالمائة من ناتجها الإجمالي على البحوث والتطوير ما أدى إلى وجود ثاني أكبر المدن ‏التكنولوجية في السويد بعد مدينة سيليكون فالي في الولايات المتحدة.‏

من جانبه أوضح مسعود بيوكي أن صادرات الإمارات اليوم للسويد تعتبر ثاني أكبر الصادرات على مستوى المنطقة مما منحها مكانة كبيرة بين الأسواق العالمية إذ تعتبر واحدة من بين أفضل 26 سوقاً عالمية للاستثمارات السويدية مما يفسر اهتمام المستثمرين السويديين نحو قطاعات الرعاية الصحية والبيئة والتكنولوجيا التي شهدت نمواً وتطوراً كبيراً خلال السنوات القليلة الماضية حيث يوفر لهم العديد من المجالات الاستثمارية الحيوية التي تقدم عائدات سنوية ثابتة.

آخر الأخبار