رئيس المجلس الوطني الجزائري يبرز دور بلاده في بناء الأمن والسلم في إفريقيا

 رئيس المجلس الوطني الجزائري يبرز دور بلاده في بناء الأمن والسلم في إفريقيا
شارك الخبر

قال رئيس المجلس الشعبي الوطني سليمان شنين، إن الجزائر تسعى لبناء السلم في إفريقيا والعالم من خلال تعميق التضامن الإنساني والرفع من وتيرة التنمية في الدول الافريقية،

وأشار في هذا السايق إلى الوكالة الجزائرية للتعاون الدولي التي بادر بتأسيسها رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون من أجل التعاون الدولي لمساعدة الأشقاء الأفارقة على بناء مقدراتهم المادية والبشرية وكذا المساعدات الطبية والإنسانية والتنموية لعدد كبير من الدول لمجابهة جائحة كوفيد 19 .

وأبرز شنين الدور الفعال للجزائر في بناء الأمن والسلم في إفريقيا وفي ترقية العمل الافريقي المشترك وحل النزاعات بالطرق السلمية في ظل الاحترام الكلي لسيادة الدول وسلامة أراضيها، مع تغليب الحوار الوطني بعيدا عن العنف والإقصاء،

واوضح ان الجزائر تعمل على إيجاد حلول للأزمة الليبية بالطرق السلمية بعيدا عن العنف والتدخل الأجنبي حقنا للدماء وحفاظا على وحدة ليبيا الترابية والمجتمعية؛ كما جدد وقوف الجزائر مع حق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

وشدد شنين في كلمة باسم المجموعة العربية والافريقية في ختام أشغال القمة الخامسة لرؤساء البرلمانات على تحصين سيادة الدول وشجب التدخلات الأجنبية ورفض محاولات المساس باستقرار الدول ووحدة المجتمعات، مؤكدا على أهمية تفعيل الآليات السلمية لحل النزاعات في إطار القانون الدولي و الابتعاد عن إثارة عدم الاستقرار لما لذلك من آثار خطيرة على الأمن والسلم الدوليين وتنامي الإرهاب والتهديدات ذات الصلة.

سعاد قبوب مراسلة سكونيك من الجزائر