بعد حركته “اللا أخلاقية” ُ.. حمد الله مهدد بالتوقيف عن ممارسة كرة القدم لسنتين

 بعد حركته “اللا أخلاقية” ُ..  حمد الله مهدد بالتوقيف عن ممارسة كرة القدم لسنتين
شارك الخبر

عبد الحليم الشتوي

بات اللاعب المغربي عبد الرزاق حمد الله، مهاجم نادي النصر السعودي، على أعتاب تلقي عقوبة انضباطية “ثقيلة” من طرف الاتحاد السعودي لكرة القدم، تهدد مساره رفقة الفريق الأصفر.

وأقدم اللاعب المغربي خلال مباراة فريقه أمام الفيصلي لحساب نصف نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين، على الإساءة لأحد لاعبي الفيصلي، قبل أن يثير عضب الجميع بإبعاده كاميرا أحد المصورين بطريقة “لا أخلاقية” وهو بصدد مغادرة الملعب.

وأثار حمد الله “حفيظة” النقاد والمحللين الرياضيين السعوديين، في وقت ارتأى البعض منهم وصفه بـ”مضيع النصر” وبالـ”محترف المستهتر”.

وفي تعليقه على الحركة المسيئة، توقع القانوني عبدالله الشايع، في تصريح له لجريدة “الجزيرة” السعودية عقوبة “ثقيلة” على حمد الله : “إن ثبت للجنة الإنضباط أن تصرف لاعب النصر مع مدافع الفيصلي من المخالفات المنصوص عليها في المادة 81-6 من لائحة الإنضباط والأخلاق، فقد يتعرض لعقوبة المنع من أي نشاط يتعلق بكرة القدم لمدة لا تزيد عن سنتين وغرامة لا تقل عن 50 ألف ريال”.

وأضاف المتحدث نفسه: “يحق للجنة الإنضباط والأخلاق معاقبة عبدالرزاق_حمدالله بالعقوبة التي تراها مناسبة حيال إساءته للمصور الناقل الرسمي بحسب المادة رقم 159 من ذات اللائحة”.

واختتم: “إذا صدر ضد حمدالله قرار منع من أي نشاط رياضي وفقاً للمادة 81-6 فإنه وبعد استكمال جميع الإجراءات النظامية المتعلقة بذلك، يحق للنصر إنهاء عقده من تاريخ صدور القرار ولا يستحق اللاعب أي مرتبات أو مستحقات مالية عن المتبقي من العقد الملغي وفقاً للمادة 63 من لائحة الاحتراف”.

آخر الأخبار