انتعاش الحياة الطبيعية في العديد من البلدان اليوم

 انتعاش الحياة الطبيعية في العديد من البلدان اليوم

العودة الى الحياة

شارك الخبر

نظرا لتحسن الوضع الوبائي الأوروبي باستمرار و في تقدم واضح  في الأيام الأخيرة، بدأت العديد من الدول في أوروبا بخطوات نحو عودة الحياة تدريجيا إلى طبيعتها واتخذت بالفعل قرارات بتخفيف التدابير القاسية لمكافحة وباء كورونا المستجد إثر تراجع المعدل اليومي لضحايا الفيروس، خلال الأيام القليلة الماضية أظهرت أحدث الإحصاءات الصادرة عن دول أوروبية أن ارتفاع عدد حالات الشفاء عالي مثل إيطاليا وإسبانيا وفرنسا، انخفاض أعداد الحالات الجديدة لكوفيد-19 وأعداد الوفيات في يوم واحد في العديد من البلدان، ومع تحسن الوضع الوبائي تدريجيا، ستستأنف بريطانيا عددا من الأحداث الرياضية تدريجيا، وكذا  العديد من الدول الأوروبية إلى اتخاذ التخفيف من إجراءاتها المشددة لمكافحة وسيتم أيضا إعادة فتح الحدائق الفرنسية وما إلى ذلك.

فرنسا

في فرنسا سيتم رفع القيود المفروضة على حرية الحركة في 11 مايو، وستفتح الحضانات والمدارس الابتدائية والإعدادية بشكل تدريجي وحسب الحاجة.

إيطاليا

تستعد إيطاليا التي شهدت أعلى معدل للوفيات في أوروبا جراء وباء كورونا بما يزيد عن 28 ألف و700 شخصا، إلى اتخاذ الخطوة الأولى نحو تخفيف التدابير الصارمة التي اتخذتها ضد تفشي الجائ

 ألمانيا

وفي ألمانيا، حيث استخدام الأقنعة الواقية إلزاميًا في وسائل النقل العام وأماكن العمل، قررت حكومة البلاد إعادة فتح المدارس تدريجيًا بدءا من 4 مايو

لنمسا

وفي النمسا سمحت السلطات بفتح بعض أماكن العمل والمتنزهات والحدائق العامة منذ 14 أبريل/ نيسان الماضي، فيما فتحت مراكز التسوق والأماكن التي تقدم خدمات العناية الشخصية مثل مصففي الشعر وصالونات التجميل أبوابها مرة أخرى في الثاني من مايو/ أيار الجاري

وقررت حكومة البلاد أيضا، إعادة فتح المطاعم والمقاهي وكذلك أماكن العبادة في 15 مايو الحالي، شريطة الالتزام بتطبيق بعض التدابير

كما بدأت النمسا في إعادة الحياة التعليمية إلى طبيعتها بشكل تدريجي حيث تم استئناف عمل الحضانات في 4 أبريل الماضي ثم المدارس الابتدائية والإعدادية في منتصف الشهر ذاته

الفنادق والمسابح وحدائق الحيوانات ستعود كذلك إلى تقديم خدماتها في 29 مايو الجاري، كما ستسمح السلطات مرة أخرى بالرياضات التي تمارس في الأماكن المكشوفة اعتبارًا من الثاني من الشهر نفسه.

سويسرا وهولندا

بدأت الحكومة الفيدرالية السويسرية تخفيف الإجراءات القاسية لمواجهة كورونا منذ 27 أبريل، حيث سمحت الحكومة بإعادة فتح محلات مصففي الشعر وصالونات التجميل ومستحضرات التجميل ومتاجر الخردوات وبائعي الزهور ومتاجر مستلزمات الحدائق والهوايات ومراكز العلاج الطبيعي.

وأعادت المستشفيات والعيادات جميع الخدمات الطبية، بما في ذلك الحالات غير الطارئة.

وفي حال استمرار أعداد حالات الإصابة بالوباء في الانخفاض فستسمح حكومة البلاد في مرحلة ثانية تدخل حيز التنفيذ في 11 مايو الجاري، بفتح المدارس الإلزامية ومتاجر البيع بالتجزئة وأسواق الأحياء.

تركيا 

اليوم 1 يونيو قامت تركيا بإعلان عودة الحياه بشكل طبيعي حيث فتحت جميع المحالات اليوم و المطاعم و الكافيهات و الحدائق العامة و كذلك أسواق الملابس وجميع المتنزهات ، و احتفلت تركيا ايضا بفتح المساجد و قامت بذبح الذبائح اتهاجاً بفتح المساجد مرة أخري  ، كما تم اعادة فتح اليوم النوادي الصحية و رفع حظر السفر الى العديد من المدن و فتح الرحلات الداخلية .  

 

آخر الأخبار