العندليب الأسمر عبد الحليم حافظ قصة فنان أبهر العالم

 العندليب الأسمر عبد الحليم حافظ  قصة فنان أبهر العالم
شارك الخبر

 

كتبت سما العقيلي 

 
شارك في السينما المصرية في مسلسل لحن الوفاء التي شاركته في البطولة النجمه شادية 
شارك في فيلم ايامنا الحلوة  مع فاتن حمامة والنجم عمر الشريف والنجم احمد رمزي
 

 

 

يعتبر النجم الراحل عبد الحليم حافظ من ابرز النجوم والمغنيين في مصر اسمه عبد الحليم شبانه واخذ لقب حافظ من حافظ عبد الوهاب الذي اكتشف موهبته وهو من مواليد 21 يونيو 1929 في محافظة الشرقية 

 

 

وتوفي 30 مارس 1977 عن عمر يناهز 47 في المملكة المتحدة وسبب الوفاه هو الدم الملوث الذي نقل معه التهابا كبدي فيروسي الذي لم يكن لديه علاج في هذه الفترة وذلك ناتج عن مرض البلهارسيا وتوفي عندما حاول الاطباء وضع بالون لبلعه لمنع تسرب الدم ولكن لم يستطع الصمود اكثر فتوفي وقد تم تشييع جثمانة في جنازه مهيبة لم تعرف مصر مثلها ابدا سوي جنازه الرئيس الراحل جمال عبد الناصر والسيدة ام كلثوم وانتحر الكثير من الناس من شدة الحزن علي فراق العندليب الاسمر الذي مازال حتي الان في ذاكرتنا لا نستطيع نسيانه ومن ابرز اعماله في السينما التي لم تتجاوز 16 فيلم. 

مثل فيلم لحن الوفاء التي شاركت في بطولته النجمة شادية عام 1955 وكان هذا اول اعماله، وشارك في فيلم ايامنا الحلوة بالمشاركة مع عمر الشريف واحمد رمزي والنجمة فاتن حمامه عام 1955،وفيلم ليالي الحب بالاشتراك مع امال فريد وعبد السلام النابلسي عام 1955،وفيلم موعد الغرام الذي شاركت في بطولته فاتن حمامة وعماد حمدي وزهرة العلا ورشدي اباظه عام 1956، كما انه ايضا شارك في فيلم دليلة وكانت معه البطلة شادية وفردوس عبد الحميد وهذا كان اول فيلم مصري ملون عام 1956،وفيلم بنات اليوم التي شاركت في بطولته ماجدة وامال فريد واحمد رمزي عام 1957،وفيلم الوسادة الخالية التي شاركت في بطولته لبني عبد العزيز وزهرة العلا وعمر الحريري واحمد رمزي وهذه القصه منقوله من رواية الأديب احسان عبد القدوس وكان عام 1957،وشارك في فيلم فتي احلامي وكان معه في البطولة مني بدر و عبد السلام النابلسي عام 1957،وفيلم شارع الحب وكان من بطولة صباح وعبد السلام النابلسي وحسين رياض1958، وشارك في فيلم حكاية حب البطله مريم فخر الدين و عبد السلام النابلسي ومحمود المليجي عام 1959،وشارك في فيلم البنات والصيف وشاركته في البطولة زيزي البدراوي وسعاد حسني عام1960،وكان احد اجمل اعماله فيلم يوم من عمري وشارك في بطولته زبيدة ثروت وعبد السلام النابلسي ومحمود المليجي عام 1961،وايضا قام بالمشاركة في فيلم الخطايا التي شارك في بطولته عماد حمدي وحسن يوسف وسمراء الشاشه ونادية لطفي عام 1962،وشارك ايضا في الفيلم الذي نال اعجابي معبودة الجماهير والتي شاركته في البطولة النجمه شاديه التي شاركت معه للمرة الثالثة وايضا من بطولة فؤاد المهندس ويوسف شعبان، واخر فيلم شارك فيه عبد الحليم حافظ ابي فوق الشجرة وشاركت في بطولته نادية لطفي وميرفت امين وعماد حمدي. 

وقد ظهر بصوته الغنائي فقط في بعض الافلام مثل بعد الوداع وبائعة الخبز وفجر وادهم الشرقاوي وكان ضيف شرف في فيلم اسماعيل ياسين في البوليس الحربي، وقام بأخذ دور البطولة في المسلسل الاذاعي ارجوك لا تفهمني بسرعة وهو المسلسل الوحيد الذي شارك في بطولته وشاركته نجلاء فتحي وعادل امام. 

ومن اجمل وابرز الاغاني الوطنية النجم الراحل عبد الحليم حافظ اغنيه العهد الجديد، احنا الشعب، الله يا بلدنا، علي ارضها، ابنك يقول يا بطل، الوطن الاكبر، حكاية شعب، مطالب شعب، صورة، عدي النهار، احلف بسماها، البندقية اتكلمت، عاش اللي قال، صباح الخير يا سينا، النجمة مالت علي القمر، بالاحضان ولم يكتفي بالغناء الوطني بل ايضا بالغناء الديني والرومانسي ويقال ان عبد الحليم حافظ له تراث لم يعرف بعد ونجد ان الاغاني المعروفة112 ولكن هذا العدد قليل لان اغانيه اكثر من 231 اغنية التي هي بحوزة اصدقاؤه وهي غير متاحة للتداول التجاري. ووصف عبد الحليم حافظ بأنه عامه الذهبي سينمائيا. ومن الابتهالات الدينية ادعوك يا سامح ومن ابرز اغانيه الرومانسيه اغنية رسالة من تحت الماء، سواح، حبك نار، اهواك، بحلم بيك، اول مرة، ابو عيون جريئه، انا لك علي طول، صدفة، صافيني مرة، بلاش عتاب، جبار، حاجة غريبة، قارئه الفنجان، موعود، اسمر يا اسمراني، لاتكذبي. وهناك العديد من الاغاني الاخري! 

 

 

وتعاون مع الملحن العبقري محمد الموجي وكمال الطويل ثم بليغ حمدي، كما أنه له أغاني شهيرة من ألحان موسيقار الأجيال محمد عبد الوهاب مثل: (أهواك، نبتدي منين الحكاية، فاتت جنبنا)، ثم أكمل الثنائي (حليم – بليغ) بالاشتراك مع الشاعر المصري المعروف محمد حمزة أفضل الأغاني العربية من أبرزها:

 

زي الهوا، سواح، حاول تفتكرني، أي دمعة حزن لا، موعود وغيرها من الأغاني.

 

وقد غنى للشاعر الكبير نزار قباني أغنية قارئة الفنجان ورسالة من تحت الماء والتي لحّنها الموسيقار محمد الموجي.

 

بعد حرب 1967, غنى في حفلته التاريخية أمام 8 آلاف شخص في قاعة ألبرت هول في لندن لصالح المجهود الحربى لإزالة آثار العدوان. وقد قدّم عبد الحليم في هذا الحفل أغنية المسيح، كلمات عبد الرحمن الأبنودي وألحان بليغ حمدي، وغنّى في نفس الحفل أغنية عدى النهار، وهي أيضاً للأبنودي وبليغ، وهي واحدة من أبرز أغاني حفلات عبد الحليم على مدار تاريخه الطويل.

 

كان صديقاً للزعيم الحبيب بورقيبة، والحسن الثاني، والملك حسين.

 

كان عبد الحليم يحلم بتقديم قصة «لا» للكاتب الكبير مصطفى أمين على شاشة السينما ورشح نجلاء فتحي لبطولتها ولكن القدر لم يمهله. قدم 3 برامج غنائية هي: «فتاة النيل» للشاعر أحمد مخيمر وألحان محمد الموجي وإخراج كامل يوسف و«معروف الإسكافي» للشاعر إبراهيم رجب وألحان عبد الحليم علي وإخراج عثمان أباظة، «وفاء» للشاعر مصطفى عبد الرحمن وألحان حسين جنيد وإخراج إسماعيل عبد المجيد.

 

أما ليلى العمروسي، زوجة الصديق المقرّب من عبد الحليم الراحل مجدي العمروسي، والتي تعرف الكثير عن أسراره من خلال زوجها، فقالت عن حبيبة حليم: «لم ألتقها، وعندما كنت أسأل مجدي عنها كان يقول لي: إنها صاحبة أجمل عيون شاهدها في حياته، وقد حكى لي العمروسي اللقاء الأول الذي جمعها بعبد الحليم، وكان ذلك داخل مصعد عمارة «سيدي بشر» بالإسكندرية؛ التي كان عبد الحليم يمتلك شقة فيها، وعندما شاهدها وقع في غرامها، ومن شدة إعجابه بها سار خلفها بسيارته حتى «الشاليه» الخاص بعائلتها والذي كان قريباً من «شاليه» الأديب الراحل إحسان عبد القدوس». وعن الأسرار الخاصة التي كان يعرفها مجدي العمروسي حول هذه العلاقة قالت ليلى: لم يكن مجدي يحكي لي أشياء خاصة عن حياة عبد الحليم، وكان كتوماً إلى أقصى درجة، وعندما كنت أسأله حول علاقته بهذه السيدة كان يرفض الإجابة ويقول لي: ليس من حقك معرفة أي شيء حول هذه العلاقة. تضيف ليلى العمروسي أن الكاتب الراحل مصطفى أمين ذكر أنه حضر إحدى حفلات عبد الحليم التي كان يغني فيها أغنية «بتلوموني ليه»، ولاحظ مصطفى أمين أن عبد الحليم طوال الأغنية كان ينظر إلى اتجاه معيّن، فنظر إلى الاتجاه نفسه الذي كان ينظر إليه عبد الحليم، فوجد سيدة جميلة صاحبة عينين لم يشاهد بجمالهما من قبل، فعرف أنها هي حبيبة عبد الحليم

 

من الاعمال التي تم عرضها بعد وفاته فيلم روائي بعنوان حليم في شهر يوليو عام 2006 وسط دعاية ضخمة ومن إنتاج عماد الدين أديب وشريف عرفة وكان من إخراج شريف عرفة أيضاً، قام بدور البطولة فيه الممثل المصري المشهور أحمد زكي الذي توفى بعد انجاز 90% من الفيلم، كما قام بدور عبد الحليم في مرحلة الشباب ولده هيثم أحمد زكي. 

 

كما تم تصوير وإنتاج مسلسل العندليب حكاية شعب والذي يروي سيرة عبد الحليم حافظ إضافة إلى الأحداث التي مرت بها مصر خلال فترة وجوده منها قيام الثورة المصرية، وصعود جمال عبد الناصر، والحرب مع إسرائيل. قام بتمثيل دور الراحل عبد الحليم حافظ الممثل شادي شامل الذي فاز في مسابقة على شاشة إم بي سي تسمى العندليب من يكون كانت قد أقيمت للعثور على ممثل شاب يشبه بصورة كبيرة المغنى الأسطورة وفي مقدوره أن يؤدى دوره على شاشة التلفزيون. الفنان شادي صور مسلسل (العندليب حكاية شعب) ونجح فيه ومثل معه نخبة من الفنانين الكبار مثل (عبلة كامل وكمال أبو رية). الكاتبة نوره ولكن رغم هذا فإن المسلسل لم يكن قويا كما كان متوقعا فقد اهمل الكثير من التفاصيل المهمة في حياة عبد الحليم وانتقده النقاد بشده لضعف أدائه الفني وتغيير بعض المجريات من قصة حياته.

 

يمكن نقد المسلسل من ناحية موضوعية في نقطتين أساسيتين:

 

وجود كثير من الأخطاء التاريخية، مثل القول أنه قدم أغنية “يا حلو يا اسمر” عام 1948، والصحيح أنه قدمها عام 1952 تقريباً.

 

اهتمامه بمواضيع بعيدة عن موضوع المسلسل مثل سيرة الأخوان المسلمين، كما أنه اهتم بسيرة الرئيس عبد الناصر منذ دخوله الكلية الحربية، لدرجة أنها طغت في أحيان كثيرة على سيرة صاحب المسلسل وهو عبد الحليم

 

كما ظهرت شخصية عبد الحليم حافظ في الفيلم الكوميدي الخيالي سمير وشهير وبهير وأدى الشخصية محمود العزازي، وبعد إشادة النقاد بتقليده قام محمود العزازي مجدداً بتجسيد دور عبد الحليم حافظ في مسلسل الشحرورة.

 

لقد كان عبد الحليم حافظ رمز للمطرب المصري الاصيل الذي مازال في ذاكرتنا ولا يمكن نسيانه. 

 

وكان من اهم اقوال الراحل عبد الحليم حافظ 

النجاح لا يصنعه الاعداء ولا يصنعه الاصدقاء النجاح يعتمد علي الموهبة. الفن قيمة عظيمة.

آخر الأخبار