السويد تعلن عن نتائج إختبارات الأجسام المضادة لكورونا

 السويد تعلن عن نتائج إختبارات الأجسام المضادة لكورونا
شارك الخبر

 خاص – سكونك 

أعلنت وكالة الصحة العامة في السويد عن نتائج أولي إختباراتها التي أجريت للكشف عن الأجسام المضادة لكوفيد١٩.

وهذه الاختبارات عبارة عن إختبار الدم لكشف الأجسام المضادة وهذا النوع من الفحوصات يكشف ما إذا أصيب الشخص بالفيروس سابقا.

فالآن مهما تنوعت الاختبارات فهي مجرد اختبارات لكشف ما إن كان الشخص حامل للفيروس الان ام لا.

قامت المعامل الطبية التابعة لوكالة الصحة العالمية بجمع ١٢٠٠ عينة في اسبوع واحد من ٩ مناطق مختلفة في السويد وهم المدن التالية جوتلاند و يوشبينغ و كالمار و اسكونه و ستوكهولم و اوبسالا و وستربوتن و وسترا يوتلاند واوربرو.

وكشفت هذا الفحوصات في نهاية هذا الشهر عن ٧,٣٪ حالات إيجابية في مدينة ستوكهولم.
وهذا يعني أن هذه الأجسام المضادة التي تعرضت للإصابة سابقا ، وكانت أكبر نسبة إيجابية بين المدن التسعة مدينة ستوكهولم.

وفي مدينة اسكونه تم الكشف عن ٤,٢٪ حالات إيجابية بخلاف بمدينة وسترا يوتلاند التي كشفت عن ٣,٧٪حالات إيجابية.

وعلي الرغم من أخذ هذه العينات في نهاية شهر أبريل إلا أن صرحت وكالة الصحة العامة في السويد بالآتي” توضح هذه الأرقام حالة الوباء موخرا من شهر ابريل فقط حيث يستغرق جهاز المناعة بضعة أسابيع لجعل الجسم مضادا للفيروس”.

وفي مؤتمر صحفي اعلن دكتور أندرس تيغنيل، طبيب الأمراض الوبائية عن هذه الفحوصات ” لم تكن ٧٪ من الحالات الإيجابية في ستوكهولم طوال فترة الفيروس لكن كانت خلال أسبوع واحد وهذا يعني تعرض هذه النسبة للإصابة. فهؤلاء الذين اجري عليهم الإختبار كانوا محصنين في الاسبوع ال ١٨ وهذا يعني تعرضهم للإصابة والأعراض خلال الاسبوع ال ١٤ أو ال ١٥ والان تم الكشف عن ٢٠٪ زيادة في ستوكهولم.